الفتح | عبيدي نائب "النور" بـ"كفر الشيخ" في حواره مع "الفتح": أسعى لإنشاء مدينة حرفية.. وتوصيل الغاز الطبيعي

عبيدي نائب "النور" بـ"كفر الشيخ" في حواره مع "الفتح": أسعى لإنشاء مدينة حرفية.. وتوصيل الغاز الطبيعي

كتــبه : كريم الورداني - كفر الشيخ

محرر الفتح مع النائب محمد عبيدي

النائب محمد فيصل عبيدي لـ "الفتح":

أطالب بضم وزارتي الزراعة والري ورفع الغرامة المفروضة على الأرز

حصلنا على موافقة بتحويل مستشفى سيدي سالم من "مركزي" إلى "عام"

نسعى لإنشاء مدينة حرفية.. ونتمنى توصيل الغاز الطبيعي للمركز

مياه الصرف الزراعي في غاية السوء.. ولابد من إنشاء محطات تحلية

 


 

أكد محمد فيصل عبيدي، عضو مجلس النواب عن حزب النور وعضو لجنة المقترحات والشكاوى، أنه يسعى بكل جهد لحل مشكلات دائرته خصوصا الصرف الزراعي؛ حتى لا يؤثر على حجم الإنتاج الزراعي للمحافظة.

وأضاف عبيدي أنه يجب الاتجاه نحو موارد ري جديدة داخل المحافظة مثل: إنشاء محطات تحلية للصرف؛ كي نستفيد من هذه المياه المهدرة.. وإلى نص الحوار:

 
·  يتصدر قانون التصالح على مخالفات البناء مناقشات لجنة الإسكان، ما أبرز بنوده؟

نعم، يوجد مشروع قانون للتصالح على مخالفات البناء على الأراضي الزراعية (قانون 119 يتم تعديله، المعروف بقانون البناء الموحد)، وأبرز بنوده كالتالي:

أولًا: التصالح مع أصحاب البناء المخالف للأدوار، وتتم دراسة المبنى، وهل يتحمل دورًا أو 2 أم لا، من خلال لجنة ويتم التصالح عليه .

ثانيًا: التصالح على ما بُني فوق أرض مصرح فيها بالبناء، لكن دون ترخيص إذا كان ملتزمًا بخط النظام الموجود.

ثالثًا: التصالح على البناء فوق أراضي ملك للدولة، ويكون التصالح بطريقة إذا كانت الدولة عندها استعداد للتنازل عنها أو بيعها، يتم التصالح مقابل دفع ثمن الأرض للدولة.

رابعًا: التصالح على البناء في الأراضي الزراعية (والأراضي الزراعية المجاورة لعاصمة المحافظة غير الأراضي الزراعية المجاورة للعاصمة المركز، غير المجاورة للقرى، وهكذا) .

 
·  أين ستنفق حصيلة هذه الأموال؟

حصيلة التصالح كله على مستوى الجمهورية توضع في صندوق خاص أو في حساب خاص، ويتم الإنفاق منه على إصلاح أراض جديدة بدلًا من الأراضي المستخدمة في البناء، أو تحسين البنية التحتية للأماكن المخصصة للبناء؛ وهذا مشروع فكرة القانون، والمشروع ما يزال يُدْرس داخل المجلس بين الحكومة والوزارات المتخصصة والنواب، وأنا شخصيًّا أميل إلى أن يظهر المشروع للنور بحيث إن كل مواطن يدفع مقابل أخطائه من خلال لجان وبمعايير معينة، ويتم استخدامه كما ذكرنا .

 
·  ماذا بعد الموافقة على القانون، هل ستكون هناك عقوبات على المخالفين؟

 

عند إصدار القانون لا يجوز التصالح ولا يجوز البناء بأي حال من الأحوال، ولا تحرر محاضر، لكن تتم الإزالة الفورية وعودة الأرض كما كانت، والتشديد بعقوبة سواء بالحبس أو الغرامة، وتكون هناك قوات شرطة خاصة مهمتها الحفاظ على الأراضي الزراعية  والحفاظ على عدم مخالفة القانون مرة أخرى.

· 
هل تؤيد التصالح؟

وجهة نظر شخصية، أرى أن الاتجاه العام للنواب نحو هذا الأمر، وإن شاء الله يخرج هذا القانون للنور من خلال البرلمان.

·  
ما أهم المشكلات التي تواجه الدائرة بشكل دائم؟

مشكلة مياه الري بمحافظة كفرالشيخ عمومًا -وخصوصا مركز سيدي سالم- والتي تعاني منها بعض المحافظات الأخرى، والمحافظة تقع في نهاية مصب نهر النيل في أجزاء كثيرة جدًا من المحافظة.

 
·  بم تروى الأراضي الزراعية في الدائرة عمومًا؟

تروى الأراضي من مياه الصرف الزراعي، لكن حالة الصرف سيئة للغاية، وهذا يتسبب في أشياء تضر الأراضي وتقلل خصوبتها؛ وبالتالي تؤثر على المنتج الزراعي نفسه .

·  
هل تقلق من عدم الحفاظ على المحاصيل الأساسية بالدولة بالنسبة لكفر الشيخ؟

لابد من تدخل قوي للدولة، وإعادة حساباتها مرة أخرى في الأماكن الزراعية بالدلتا عمومًا، ومحافظة كفر الشيخ خصوصا؛ لعدم فقد المزيد من الأراضي الزراعية، مع أن طبيعة الأرض بالمحافظة قريبة من بحيرة البرلس والبحر المتوسط، وطبيعة الأرض مالحة فيجب زراعة محاصيل معينة ولا تتم زراعة غيرها مثل: "الأرز"، أو زراعة الأسماك؛ ومن خلال دراسة أعدتها وزارة الزراعة بالاشتراك مع وزارة الري ومركز البحوث أكدوا أن هذه الأراضي لا تنتج إلا مثل هذه الزراعات .

 

يجب أن نتجه لموارد أخرى مثل: عمل محطات تحلية للصرف من خلال محطات متحركة؛ لكي تحسن من جودة المياه، وإلا سنكون بذلك بمثابة من يحكم بالإعدام على الفلاح المصري البسيط من أهالي المحافظة، وكفر الشيخ بها أعلى نسبة إصابة بالأمراض الكبدية أو الفشل الكلوي؛ نتيجة استخدام مياه الصرف الزراعي، ومع كل هذا تم تحرير محاضر مخالفة للدورة الزراعية لزراعة الأرز في هذه السنة بمحاضر تصل إلى 5000 أو 4000 جنيه، كيف يحصل عليهم الفلاح في ظل غلاء أسعار المستلزمات الزراعية من أسمدة وبذور وحرث؟

· 
ما رؤيتكم لحل مشكلات الدائرة؟

 أطالب رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء ووزير الزراعة برفع الغرامة المفروضة على زراعة الأرز العام الماضي، وأن تكون هناك ضوابط للعام المقبل، وتكون الأراضي التي خصصت لها دورة الأرز مختارة من خلال تحليل التربة وصلاحية الأرض للزراعة.

وأطالب وزارة الزراعة والبحوث الزراعية بأن تكون هناك بحوث ودراسات على وجه السرعة للاستفادة بخبرات العالم، ولابد من وجود توسع رأسي لإنتاج المحاصيل، بأن تكون هناك دراسة للأراضي الضعيفة في الإنتاج، بحيث لا يسمح بتراجع إنتاجية الفدان للمحاصيل الاستراتيجية وعلى رأسها الأرز دون المعدلات الطبيعية "6 أطنان للفدان الواحد" والقمح 20 أردبًا للفدان.

كما أطالب بدمج وزارتي "الزراعة والري"؛ لأن كل وزارة تعمل منفردة، وأريد "نظرة رحمة" للفلاح المصري.

 
· برأيك.. هل توجد عدالة في توزيع الموارد بالمحافظة؟

لدينا خطة الدولة الاستثمارية ويتم توزيعها بالنسبة لعدد السكان، لكن عندنا مبالغ كثيرة جدًا في صندوق المحافظة بها ما لا يقل عن 400 مليون جنيه، وموارد الصندوق معروفة من حصيلة بيع أراضي ملك للدولة، و"الكرتة" وغرامات المخالفات؛ وأطالب المحافظ بتحسين وتطوير الخدمات العامة باستمرار.

·  ماذا عن المجال الطبي بالمركز؟ وما آخر ما توصلت إليه؟

حصلنا على موافقة بتحويل مستشفى مركز سيدي سالم من مستشفى مركزي إلى مستشفى عام، فمركز سيدي سالم مركز كبير، عدد سكانه 500000 نسمة، وبه 48 وحدة صحية، و3 مستشفيات طب أسرة، ونسعى إلى تحويل مستشفى أبوغنيمة طب الأسرة إلى مستشفى مركزي ب، ومستشفى دمرو إلى مستشفى مركزي ب، ومستشفى منشأة عباس إلى مستشفى تعليمي تابع لمستشفى جامعة كفر الشيخ.

 
· ما الخدمات التعليمية التي ستقدمها لمركز سيدي سالم؟

كانت الدوله تنشئ 5000 فصل تعليمي في العام، والآن توجد خطة قومية لإنشاء 30000 فصل تعليمي في العام، وتوجد خطة في 8 مدارس "إحلال وتجديد" بمركز سيدي سالم خلال سنة أو اثنتين، وقد وافق وزير الزراعة على منح من 8 إلى 10 قطع أراضي لإنشاء مدارس ووحدات صحية.

 
·  ربما تراودك أحلام تسعى لتحقيقها في مركز سيدي سالم؟

تحقيق حلم توصيل خدمة الغاز الطبيعي لمدينة وقرى مركز سيدي سالم؛ وتمت الموافقة في لجنة نقاش على إنشاء طريق دائري بمركز سيدي سالم، الطريق سيكلف نحو 50 مليون جنيه غير نزع الملكية، ونسعى للموافقة على إنشاء مدينة حرفية وتجارية سننقل إليها الورش والمحلات التجارية من منطقة منشأة علي الكوم الأثري كي نقضي على الزحام المروري، ونطالب بإنشاء مدن صناعية مصغرة، وموقف جديد للمواصلات، وتوسعة طريق سيدي سالم/ كفرالشيخ، ومد شريط القطار من القصابي/ كفر الشيخ، وإنشاء طريق قطار الإسكندرية/ كفرالشيخ.

وتم الاتفاق مع شركة نقل عام (أتوبيس النقل العام لغرب الدلتا) وتسلمت الشركة قطعة أرض بسيدي سالم مساحتها 1000 متر، سيعمل بها نحو 7 أتوبيسات نقل عام لربط مركز سيدي سالم بالمحافظة أو أي مكان في الجمهورية، سعة كل أتوبيس 48 راكبًا، وبهذا نقضي بنسبة كبيرة على ازدحام الركاب على الموقف، وتستبدل السيارة نصف النقل بسيارات ميكروباص تقلُّ الأهالي.