الفتح | بحضور 600 شاب وفتاة.. حملة "واعي" تنظم أولى فعالياتها بالصعيد

بحضور 600 شاب وفتاة.. حملة "واعي" تنظم أولى فعالياتها بالصعيد

كتــبه : سوهاج - إبراهيم نجيب

جانب من الندوة

وصلت حملة "واعي ضد الإباحية" إلى محافظة سوهاج، وهي حملة انطلقت من القاهرة يوم 11 أبريل الجاري لعلاج إدمان مشاهدة المواقع الإباحية؛ حيث تشير الإحصائيات الأخيرة إلى أن بعض دول العالم العربي احتلت المراتب الأولى في زيارة هذه المواقع عالميًا، وقد ظهرت أعراض هذا المرض الخطير وسط مجتمعاتنا، وينصح المختصون بمنع تفاقم المرض ثم معالجته وما نتج عنه؛ فالوقاية خير من العلاج.

قال "أحمد د. م" طالب جامعي، إنه يعاني من إدمان الإباحية منذ أكثر من 6 سنوات؛ مما أثرت في حياته المهنية ودراسته، مطالبًا الدولة بغلق ومحاربة هذه المواقع.

وأضاف سيد محمد، مدرس بإحدى المدارس، أن الإباحية وصلت وتفشت في المجتمع بصورة غير معقولة؛ فقد أصبح الأطفال في المرحلة الإعدادية والابتدائية يشاهدون تلك الأفلام ويتناقلونها بينهم عبر الهواتف النقالة "المحمول"، أو مواقع التواصل الاجتماعي؛ مطالبًا الدولة بعمل حملات للتوعية ضد هذا الإدمان الجديد.

وأشار عمر محمد، ولي أمر، إلى أن ابنه كان يشاهد هذه الأفلام التي يعطيها له زملاؤه؛ مطالبًا بتفعيل دور الأخصائي الاجتماعي في المدرسة.

من جانبه أكد محمد "م. ع"، إمام مسجد بوزارة الأوقاف، أن أساس الخطر ينبع من تلك الأفلام والأغاني الهابطة والمسلسلات وغيرها من الأشياء التي تحث على الرذيلة، ولابد من تفعيل دور وزارة الثقافة والرقابة الفنية بمنع تلك الأفلام والمسلسلات لأنها تمثل خطرًا على المجتمع وأمن وسلامة وإنتاجية البلاد.

ونظم فريق "فطرة" بالتعاون مع موقع "علاج إدمان الإباحية" فاعليات حملة "واعي" بمحافظة سوهاج ضمن فاعليات الأسبوع العربي للتوعية ضد خطر إدمان المواقع الإباحية، بتعريف الإدمان ونشأته، ووسائل التعافي منه؛ حيث أقيم مؤتمر توعوي حضره أكثر من 600 شاب وفتاة؛ وذلك بحضور الدكتور محمد عبد الجواد مدير موقع "علاج إدمان الإباحية"، والمهندس علاء حامد، متخصص في الحوار مع الشباب، بالإضافة إلى محاضر الشباب إسلام حفني.    

قال الدكتور محمد عبد الجواد إن هذا المؤتمر ضمن فاعليات الأسبوع العربي للتوعية ضد خطر إدمان الإباحية على مستوى الوطن العربي، وأنهم يستهدفون توعية الشباب من خطر هذا الإدمان على الصحة والمجتمع والدولة؛ مطالبًا بتفعيل مثل تلك الندوات والمؤتمرات لتعمم على المدارس والقرى والنجوع.

واستهدفت حملة "واعي" بسوهاج توزيع 5000 آلاف "بروشور" للتوعية، بالإضافة إلى ندوة للتوعية والتواصل المباشر مع الشباب للتوعية كما قال منسق الحملة في سوهاج.