الفتح | "الإباحية".. مقبرة الشباب.. "ملف"

"الإباحية".. مقبرة الشباب.. "ملف"

كتــبه : محمد البلقاسى

ملف الإباحية

تخطو بعض الدول المتقدمة  خطوات جادة لمواجهة انتشار المواقع الإباحية، كان آخرها موافقة الحكومة الكندية على المشروع المقدّم من البرلمان لدراسة الآثار الضارة للمواد الإباحية على المواطنين الكنديين، وإيجاد وسائل لحماية الأطفال من خطر المواد الجنسية الصريحة على الإنترنت، وقد سبقتها في ذلك الحكومة الفلبينية التي أصدرت مؤخرًا أمرًا بحظر الدخول إلى الشبكات الإباحية.

لكن على الجانب الآخر فالدول العربية ما زالت متأخرة في اتخاذ قرار جاد لمواجهة الإباحية رغم أن كل الإحصاءات الأخيرة أكدت أن الوطن العربي يتصدر قائمة الدول الأكثر مشاهدة للمواقع الإباحية.

ولمواجهة تلك الظاهرة التي تحولت إلى صناعة فتاكة تنافس تجارة السلاح والمخدرات كان لا بد من الوقوف على بداية نشأتها، ومن المتربح الأكبر منها، وربما نحاول في السطور التالية استعراض القصة من بدايتها لنصل إلى أفضل طرق العلاج والمواجهة.

5 مليون موقع إباحي على مستوى العالم.. و 30 ألف زائر كل ثانية

وباء عالمي طال الرجال والنساء ولم يستثني الأطفال

يقتل معاني الرجولة والحياء ونمي الشعور بالعزلة 

دعاة يطالبون بتسهيل الزواج وآخرون يشددون على دور الرقابة الأسرية 

للاطلاع على الملف كاملاً 


اضغط هنا