الفتح | نقيب الصحفيين: نناقش قانون الصحافة الجديد قبل عرضه على البرلمان

نقيب الصحفيين: نناقش قانون الصحافة الجديد قبل عرضه على البرلمان

كتــبه : محمد البلقاسى

عبد المحسن سلامة

 

قال عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين إن الصحافة فى محنة وتعرضت لتشويه متعمد وأن أوضاع الصحافة المصرية صعبة نظرا للمشكلات التى تواجهها خاصة بعد ثورة يناير بسبب الأوضاع الاقتصادية.

وأضاف سلامة   أن أوضاع المؤسسات القومية تحتاج إلى دعم الحكومة لمواجهة تراكم الديون والعجز فى الإيرادات وأن هناك خطة عاجلة وأخرى طويلة المدى لإصلاح المؤسسات حتى يتم تحسن الوضع الاقتصادى وزيادة الإعلانات

 

وتابع أنه يتم الآن مناقشة قانون الصحافة داخل النقابة وسوف يتم طرحه على أعضاء الجمعية العمومية قبل عرضه على البرلمان وسيتم خلال 3 أشهر وهناك قانون آخر لزيادة موارد النقابة فكرته تقوم على أن كل إعلان ينشر فى الصحف والمواقع الإلكترونية التى تخضع لولاية النقابة يتم عمل طابع دمغة يتدرج من 50 إلى 500 جنيه وبصورة أوضح الإعلان الذى تكون تكلفته أقل من 1000 جنيه سيتم وضع دمغة عليه بـ 50 جنيها والإعلان الذى يبلغ سعره 5000 جنيه يدفع دمغة 200 جنيه وهو ما يتحمله المعلن وسيتم توجيه هذه الأموال لخدمة الصحفيين.

 

وأكد نقيب الصحفيين أن هناك جهدا كبيرا لزيادة معاشات الصحفيين وأن هناك حوارا دائما بين الحكومة والهيئة الوطنية للصحافة لزيادة المعاشات.

 

وحول نظام القيد الصحفيين أكد أن نظام القيد يحتاج تعديلا وسيتم وضعه بقانون النقابة الجديد ويجب أن نقف والتصدى لبيع العضوية التى تتم من خلال 4 أو 5 صحف ونعرفهم جيدا وسيتم التصدى لهذا الأمر.

 

وحول المواقع الإلكترونية أكد أن هناك ضوابط صارمة تتعلق بمدة صدور الموقع وأن يكون للموقع هيكل تحريرى وإدارى.