الفتح | البحوث الفلكية: اقتران "الزهرة" بـ"المشتري" لن يسبب ظلاما في الأرض

البحوث الفلكية: اقتران "الزهرة" بـ"المشتري" لن يسبب ظلاما في الأرض

كتــبه : ناجح مصطفى

كوكب الارض

نفي مركز معلومات مجلس الوزراء ما تردد في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي حول حدوث أيام مظلمة في كوكب الأرض أواخر شهر نوفمبر الحالي وذلك بسبب اقتران كوكبي الزهرة والمشترى, وقد قام المركز بالتواصل مع الدكتور حاتم عودة رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، والذي نفى تلك الأنباء تمامًا, مؤكدًا أن هذه الشائعات لا أساس لها من الصحة وكثيرًا ما تتردد في مثل هذه الأوقات وتتزامن مع قرب نهاية العام وبداية العام الجديد.

وأوضح رئيس المعهد أنه من المؤكد حدوث اقتران بين كوكبي الزهرة والمشترى يوم الاثنين المقبل فجرًا دون أن يصاحب ذلك على الإطلاق حدوث أيام مظلمة في كوكب الأرض, مضيفًا أن هذا الحدث من الظواهر الفلكية الجميلة والمتكررة التي تستحق المتابعة والمشاهدة وقد حدثت مرتين في شهري يونيو وأكتوبر عام 2015، كما حدثت في شهر أغسطس من العام الماضي, مشيرًا إلى أن الاقتران هو اجتماع اثنين أو أكثر من كواكب المجموعة الشمسية مع بعضها البعض أو مع القمر في خط مستقيم.

وفي النهاية ناشد رئيس المعهد وسائل الإعلام المختلفة بضرورة توخي الدقة والابتعاد عن نشر أخبار لا تستند إلى أي حقائق علمية وغير مؤكده من مصادرها الرسمية منعًا لإثارة بلبلة الرأي العام، والتأثير سلبًا على مصلحة الوطن.