الفتح | الخارجية الروسية: لا نية لعقد لقاء روسى - أمريكى حول كوريا الشمالية

الخارجية الروسية: لا نية لعقد لقاء روسى - أمريكى حول كوريا الشمالية

كتــبه : هشام الشعراوي

كيم جونج اون زعيم كوريا الشمالية

أعلن نائب وزير الخارجية الروسى إيجور مورجولوف، اليوم الثلاثاء، أن روسيا والولايات المتحدة تجريان اتصالات حول موضوع كوريا الشمالية، ولا يخططان لعقد لقاء منفصل مكرس لهذا الموضوع.


وقال مورجولوف، فى مقابلة مع وكالة أنباء "سبوتنيك الروسية"، ردا على سؤال حول إمكانية عقد لقاء ثنائى بين روسيا وأمريكا حول موضوع كوريا الشمالية: "لا، لم يتم التخطيط لهذا بعد".


وأضاف: "تُجرى اتصالات، ولكن لا نخطط لعقد اجتماع محدد، وأنا على اتصال مع نظيرى من الولايات المتحدة، والحوار لا يزال جاريًا".


وتعد المشكلة الكورية الشمالية الشغل الشاغل حاليًا للولايات المتحدة، حيث ترى أمريكا أن برنامج كوريا الشمالية النووى يشكل تهديدا كبيرا على أمنها وأمن شركائها فى العالم.


وتصر بيونج يانج، من جانبها، على استكمال برنامجها النووي، على الرغم من المعارضات الدولية، حيث ترى فى ذلك تأمينا لقدرتها الدفاعية فى وجه ما تصفه من تحديات تمثلها المناورات المشتركة الأمريكية الكورية الجنوبية، والتهديدات المتكررة من جانب واشنطن الموجهة إليها.