الفتح | أسعار العملات اليوم الخميس 7-12-2017

أسعار العملات اليوم الخميس 7-12-2017

كتــبه : مصعب فرج

أرشيفية

شهدت أسعار العملات الأجنبية تباينًا مقابل الجنيه، صباح اليوم الخميس، في البنوك المصرية، وشركات الصرافة العاملة في السوق.

ونقدم أسعار العملات الأجنبية والعربية اليوم 7 ديسمبر 2017 في البنوك وشركات الصرافة المصرية.

أسعار العملات الأجنبية

سجل متوسط سعر صرف الدولار الأمريكي في البنك المركزي اليوم، 17.70 جنيه للشراء و17.82 جنيه للبيع، فيما سجل سعر اليورو 20.91 جنيه للشراء، و21.05 جنيه للبيع.

ووفقًا لمتوسط أسعار العـملات في البنك المركزي المصري، سجل الجنيه الإسترليني 23.66 جنيه للشراء و23.81 جنيه للبيع.

أسعار العملات العربية

وعلى مستوى أسعار صرف العمـلات العربية مقابل الجنيه، بلغ سعر صرف الريال السعودي 4.72 جنيه للشراء و4.75 جنيه للبيع، وسجل الدينار الكويتي 58.62 جنيه للشراء و59.08 جنيه للبيع، وسجل الدرهم الإماراتي 4.82 جنيه للشراء و4.85 جنيه للبيع.

أسعار العملات في البنك المركزي
أسعار العملات في البنك المركزي

العملات في البنك الأهلي

يأتي ذلك فيما تباينت أسعار العملات في البنوك، حيث سجل سعر الدولار في البنك الأهلي خلال تعاملات اليوم 17.69 جنيها للشراء، و 17.79 جنيها للبيع، فيما سجل اليورو 20.86 جنيه للشراء، و21 جنيه للبيع، فيما سجل الإسترليني 23.64 جنيه للشراء، و23.83 جنيه للبيع.

أسعار العملات في البنك الأهلي
أسعار العملات في البنك الأهلي

سجل سعر الدولار في بنك مصر 17.69 جنيها للشراء، و 17.79 جنيها للبيع، وسجل الدينار الكويتي 58.53 جنيه للشراء، و 58.96 جنيه للبيع، فيما بلغ سعر الريال السعودي 4.71 جنيه للشراء، و4.74 جنيه للبيع.

أسعار العملات في بنك مصر
أسعار العملات في بنك مصر

توقعات بتراجع العملات

وتوقعت العديد من بنوك الاستثمار المحلية والعالمية خلال الفترة الأخيرة ارتفاع قيمة الجنيه المصري أمام العملات الأجنبية بشكل تدريجي في الربع الأول من سنة 2018، عندما يبدأ الحساب الجاري لمصر في أن يعكس المزيد من التدفقات المالية الواردة المستدامة للعملة الأجنبية مدفوعة أساسًا بإيرادات الميزان التجاري للبترول وإيرادات السياحة.

وتوقعت بحوث "إتش سي" تراجع سعر الدولار إلى 15.72 جنيه في السنة المالية 2017/ 2018، و15.38 جنيه في السنة المالية 2018/ 2019.

ويتوقع محللون أن يشهد الـدولار موجة جديدة من التراجع خلال الأسابيع المقبلة في ظل تراجع الطلب على العملة وارتفاع تدفقات العملات الصعبة على البنوك.