الفتح | استطلاع اجراه مركز "بي إم جي" البريطاني: 51% من البريطانيين يدعمون البقاء داخل الاتحاد الأروبي

استطلاع اجراه مركز "بي إم جي" البريطاني: 51% من البريطانيين يدعمون البقاء داخل الاتحاد الأروبي

كتــبه : محمود أبوالعز

كشف استطلاع حديث للرأي العام أن الشعب البريطاني يؤيد البقاء داخل الاتحاد الأوروبي بأكبر فارق عن الرحيل، بلغ نحو 10 نقاط، منذ استفتاء خروج بريطانيا من التكتل.

وأظهر الاستطلاع الحصري لصحيفة "إندبندنت" البريطانية وأجراه مركز "بي إم جي" للأبحاث أن 51 بالمائة من البريطانيين الآن يدعمون البقاء داخل الاتحاد الأوروبي بينما 41 بالمائة يؤيدون الانفصال عن التكتل.
وأشارت الصحيفة إلى أنه عندما تم إقصاء إجابة "لا أعلم" من الخيارات المتاحة للمستجوبين ارتفع الفارق إلى 11 نقطة لصالح البقاء.

وذكرت الصحيفة أن نتيجة الاستطلاع تتزامن مع استعداد عدد من الرموز السياسية البارزة لكتابة رأيهم على الموقع الإلكتروني للصحيفة حول ما إذا كانت بريطانيا ستحتاج إلي استفتاء آخر على خروجها من الاتحاد الأوروبي بمجرد الاتفاق على بنود الانفصال.