الفتح | سفير مصر برام الله يبحث مع وزير خارجية فلسطين جهود القاهرة لتعزيز المصالحة

سفير مصر برام الله يبحث مع وزير خارجية فلسطين جهود القاهرة لتعزيز المصالحة

كتــبه : ناجح مصطفى

وزير الخارجية الفلسطينى رياض المالكي

استقبل وزير الخارجية والمغتربين الفلسطينى رياض المالكي، في مقر الوزارة برام الله اليوم الخميس، سفير مصر لدى دولة فلسطين، عصام الدين عبد الحميد معوض عاشور، لمناسبة تعيينه سفيرا جديدا لبلاده لدى فلسطين.


وفي بداية اللقاء، رحّب المالكي بالسفير عاشور، متمنيًا له التوفيق والنجاح في مهامه الدبلوماسية الجديدة، مشيدًا بمستوى العلاقة التاريخية بين البلدين والشعبين الشقيقين وما تشهده من تطور مستمر، موضحاً أهمية دور مصر العربية والدول العربية كافة فى دعم القضية الفلسطينية، والحفاظ على المشروع الوطنى.

 

وثمّن المالكى – بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية - جهود مصر فى دعمها المتواصل للشعب الفلسطينى وجهودها الرامية لتحقيق المصالحة على أسس قوية.

 

ووضع المالكي، السفير المصري في صورة التطورات السياسية الأخيرة على الساحة الفلسطينية، واستعرض آخر المستجدات السياسية في المنطقة وتداعيات إعلان ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، على فلسطين والدول العربية والاسلامية والمسيحية، والتهديدات الأمريكية الأخيرة بوقف الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".

 

وقدّم المالكي للسفير عاشور شرحاً حول التطورات الأخيرة على الأرض، إضافة إلى الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته، بما فيها التوسع الاستيطاني وما يمثله من تحد صارخ لكافة القرارات الدولية.

 

وأكد التزام دولة فلسطين بعملية السلام ومطالبة المجتمع الدولي بدعم مساعيها بالحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، متمنيا استمرار الدعم رغم الضغوطات، حيث شدد المالكي على أهمية صمود الشعب الفلسطيني لتخطي هذه المرحلة، ودور القيادة الحكيم لقيادة دولة فلسطين إلى بر الأمان، موضحا أن موضوع الاعتراف بالدولة الفلسطينية من أولويات الرئيس محمود عباس.