الفتح | تشغيل محطة كهرباء غرب أسيوط بتكلفة مليار و220 مليون دولار أكتوبر المقبل

تشغيل محطة كهرباء غرب أسيوط بتكلفة مليار و220 مليون دولار أكتوبر المقبل

كتــبه : إيهاب سليمان

أرشيفية
أعلن المهندس ياسر الدسوقى، محافظ أسيوط، عن انتهاء نسبة 97% من الأعمال الكهربائية و90% من الاعمال الميكانيكية لمحطة كهرباء غرب أسيوط المركبة ونسبة 96% من الأعمال المدنية والتي سيصل حجم طاقتها الانتاجية من الكهرباء الى  قدرة 1500 ميجاوات بتكلفة إجمالية للمشروع بلغت مليار و220 مليون دولار للمرحلتين الأولى والثانية بعد التشغيل والذى يعد واحدا من أكبر المشروعات القومية التى تشهدها جمهورية مصر العربية والذى يسهم بشكل كبير فى تغذية الشبكة العامة للجمهورية بالكهرباء.

وأوضح المهندس ياسر الدسوقى، ـنه تم التنتهاء من المرحلة الأولى لمحطة كهرباء غرب أسيوط المركبة بقدرة 1000 ميجاوات وتم التشغيل التجارى لها بالتتابع من  مايو وحتى أغسطس 2015 ويتوقع عمل التجارب المبدئية للوحدتين البخاريتين للمرحلة الثانية بقدرة 500 ميجاوات فى مايو ويونيو 2018 والتشغيل التجارى فى سبتمبر وأكتوبر 2018 مشيرا إلى أن إنتاج محطة كهرباء غرب أسيوط يرتبط بالشبكة العمومية 220 ك.ف عن طريق 6 دوائر لتغذية الشبكة العامة للجمهورية.

وأشار محافظ أسيوط الى وعد القيادة السياسية للبلاد برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتخطي عقبة انقطاع التيار الكهربائي عن البلاد وهو الامر الذي تحقق الآن بزيادة عدد محطات الكهرباء وتغطياتها الكاملة لكافة انحاء المحافظات وايضا العمل على التوسع الرأسي بزيادة الطاقة الانتاجية للمحطات مضيفاً أن الرئيس السيسي وجه عناية خاصة بالعمل والتنسيق نحو تذليل العقبات والمشكلات أمام الانتهاء من أعمال المشروعات القومية وكل ما يتعلق بخدمة  المواطن في كل مكان على أرض مصر لافتا الى أن الرئيس افتتح محطة كهرباء غرب اسيوط في عام 2016.

وأوضح المهندس ياسر الدسوقي  ان مشروع محطة كهرباء غرب اسيوط المركبة تصل تكلفته الاجمالية إلى مليار و220 مليون دولار للمرحلتين الاولى والثانية وللمرحلة الثالثة والتى تم انشائها على مساحة 85 فدانا جنوب معمل أسيوط لتكرير البترول وتعد واحدة من أضخم محطات الكهرباء في مصر  وتضم 8 وحدات توليد كهرباء قدرة كل وحدة 125 ميجاوات وتم تنفيذ المرحلة الاولى منها على 3 مراحل. 

وقال مدير المشروعات بشركة أوراسكوم المهندس أحمد الفايد أن مشروع محطة توليد كهرباء غرب أسيوط أحد أهم مشاريع تنمية الصعيد وذلك للتغلب على انقطاع الكهرباء إذ يعتبر هذا الإنجاز من حيث سرعة التنفيذ وكفاءة العمل من أكبر الإنجازات التي تمت بوزارة الكهرباء والطاقة ليس في مصر وحسب بل في الشرق الأوسط.