الفتح | رئيس شركة أبو قير: إنتاج مصر من الأسمدة الآزوتية 21 مليون طن سنويا

رئيس شركة أبو قير: إنتاج مصر من الأسمدة الآزوتية 21 مليون طن سنويا

كتــبه : ناجح مصطفى

سعد أبو المعاطى رئيس شركة أبو قير للأسمدة
قال سعد أبو المعاطى رئيس شركة أبو قير للأسمدة، أن زراعة مستدامة وحماية البيئة هما محورا  الملتقى الدولى الـ 24 للأسمدة ، والمنعقد اليوم تحت شعار:"الكفاح من أجل زراعة مستدامة وحماية البيئة".

وأضاف أبو المعاطى أن سياسةَ صناعة الأسمدة في مصر  تعتمد بالأساس على تعظيم القيمة المضافة والمردود الإقتصادي للخامات الأساسية: (الغاز الطبيعي و الفوسفات) وفق الاحتياجات المتاحة والخبرات المتراكمة والعمالة المدربة واستمرار التواجد بالأسواق العالمية وفق خطط تصديرية واضحة للمساهمة في حركة تجارة الأسمدة ، حيث  حققت صناعة الأسمدة النيتروجينية في مصر طفرة نوعية في مجال زيادة الكميات وأيضاً في تنوع المنتجات ، حيث يوجد عدد (8) شركات منتجة للأسمدة النيتروجينية  وبلغ إجمالي إنتاج مصر من الأسمدة الآزوتية وخاماتها ما يقرب من 21 مليون طن (بنسبة آزوت 15.5%)، يتم استهلاك نحو 9.5 مليون طن سنويا محلياً (آزوت 15.5%) والباقي خُصص للتصدير الخارجي ويحقق عوائد دولارية متميزة . و بلغ عدد الدول التى يتم التصدير لها نحو 20 دولة عربية و أوروبية و أمريكية و غيرها.

وأضاف أبو المعاطى فى كلمته اليوم  بحضور خالد بدوى وزير قطاع الأعمال العام ، نحن في أمس الحاجة إلي تطبيق سياسة الإستدامة في ظل التحديات التي تشهدها صناعة الأسمدة في الوقت الحالي ، من حيث التنافسية وزيادة المعروض منها ..وهذا يحتم على صناع الأسمدة إتخاذ كافة التدابير اللازمة للتغلب على هذه التحديات التي تواجه صناعة الأسمدة.

فعلى الصعيد العالمي يقدر حجم الإنتاج العالمي للأسمدة لعام 2017 بنحو 255 مليون طن عنصر غذائي.. ومن المتوقع أن ينمو هذا الرقم بواقع 6% ليصل لنحو 270 مليون طن عنصر غذائي بحلول عام 2020.

في حين أن الطلب العالمي على الأسمدة قد بلغ نحو 236 مليون طن عنصر غذائي خلال عام 2017 محققاً فائض يقدر بحوالي  19 مليون طن عنصر غذائي. 

ومن المتوقع أن يصل الطلب العالمي على الأسمدة بحلول عام 2020 إلي 247 مليون طن عنصر غذائي أي بمعدل نمو يقدر بحوالي  4.6 % محققاً فائض في ميزان العرض والطلب العالمي يصل إلي 23,6 مليون طن عنصر غذائي .