الفتح | حركة النهضة تطالب الاتحاد الأوروبي بالاعتذار بسبب وصفهم بالإخوان

حركة النهضة تطالب الاتحاد الأوروبي بالاعتذار بسبب وصفهم بالإخوان

كتــبه : أحمد سعيد

أرشيفية

شن عبد الكريم الهاروني، رئيس مجلس شورى حركة النهضة التونسية، هجوما شرسا على سفير الاتحاد الأوروبي، بسبب وصفه حركة النهضة بـ«إخوان تونس».


وطالب الهاروني، سفير الاتحاد الأوروبي بالاعتذار، عما قاله في أول فرصة، مضيفا: النهضة حركة تونسية، وليس لها علاقة بالإخوان الأم في مصر، أو غيرها في بلدان العالم. 


يذكر أن حركة النهضة أدخلت نفسها في حروب مستمرة الأسابيع الماضية، بسبب إلصاقها بجماعة الإخوان، وهو الأمر الذي تراه النهضة مخطط ضمن حملات تشويه الحركة، والتحريض عليها، وهو ما دفعها إلى تتبع الأشخاص والمؤسسات الإعلامية التي تتهجم عليها قضائيا.