الفتح | سبوتنيك: لهذا السبب أعاقت واشنطن صفقة الرافال الفرنسية لمصر

سبوتنيك: لهذا السبب أعاقت واشنطن صفقة الرافال الفرنسية لمصر

كتــبه : مصعب فرج

أرشيفية

ذكرت صحيفة "لا تريبيون" الفرنسية، أنّ الولايات المتحدة أعاقت إتمام المفاوضات الفرنسية-المصرية بشأن بيع طائرات مقاتلة طراز رافال إلى القوات الجوية المصرية مؤخراً، برفضها تصدير مكوّن أمريكي على متن صاروخ كروز "سكالب".


وتناول "ألكسندر فوترافيرز"، المسؤول في مركز جنيف للسياسة الأمنية، خلال مقابلة مع وكالة سبوتنيك الروسية، اليوم، تأثير الشركات الأمريكية على الموردين العسكريين الأوروبيين.


وقال فوترافرز، إنّ المشكلة ليست فقط فى المقاتلة رافال، وهى طائرة فرنسية مع مكونات الفرنسية في الغالب، بينما أوضح أنّ المشكلة في الصاروخ كروز الذى يمكن تركيبه مع هذه الرؤوس الحربية، وتحويلها إلى سلاح الدمار الشامل، لافتة أنّه من الواضح أن الحكومة الأمريكية لا تريد دولة، مثل مصر أن تمتلك هذه التكنولوجيا.


كما أضاف أنّ هذا النوع من الصواريخ بإمكانه التأثير على ديناميكيات القوة في الشرق الأوسط، وخلق مشكلة في جميع أنحاء المنطقة، فى حالة استخدامه ضد بلد، مثل إسرائيل أو ليبيا.


وأضاف أنّه لهذا السبب قرّرت الولايات المتحدة السيطرة على حركة تجارة السلاح الدولية، وهى القواعد التى وضعتها واشنطن منذ أواخر الأربعينات من القرن الماضى، بهدف منع تصدير التكنولوجيا المصنعة أمريكياً إلى دول الاتحاد السوفيتى أو الشيوعية.


ومن جهته، قال أدريان كالب، مسؤول بمركز تصنيع فرنسى، إنّ المفوضية الأوروبية اقترحت فى يونيو الماضى، إنشاء صندوق لدعم القدرة الدفاعية الأوروبية، وقد يؤدى التمويل الإضافى لمزيد من السيطرة المحلية على تجارة السلاح.