الفتح | "التعليم" تناقش استعدادات امتحانات الثانوية العامة

"التعليم" تناقش استعدادات امتحانات الثانوية العامة

كتــبه : مصعب فرج

أرشيفية

صرح أحمد خيرى المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، بأنه في ضوء توجيهات الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بالاستعدادات لامتحانات الثانوية العامة، عقد الدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم ورئيس امتحانات الثانوية العامة، اجتماعًا مع مديري عموم تنمية المواد الدراسية؛ لمناقشة الاستعدادات لامتحانات الثانوية العامة، بحضور خالد عبدالحكم مدير الإدارة العامة للامتحانات، نائب رئيس امتحانات الثانوية العامة.


وفى بداية الاجتماع، أكد حجازى أن الامتحان يقيس المفاهيم ونواتج التعلم الأساسية، موجهًا بأهمية الالتزام بمواصفات الورقة الامتحانية التي يصدرها المركز القومى للامتحانات، علمًا بأن المواصفات ستكون متشابهة مع مواصفات العام الماضى، وكذا البعد عن الأسئلة السياسية، وأن يكون عدد الأسئلة مناسبًا للزمن المحدد للإجابة مع مراعاة عدد الخطوات اللازمة داخل كل سؤال وملاءمتها للوقت المحدد لها ودرجة كل سؤال، مشيرًا إلى أن كل خطوة لها درجة محددة ولا تمنح الدرجة على الخطوة النهائية فقط، كما أكد على مراجعة فنيات صياغة الأسئلة والتي تقيس كل المستويات المعرفية من (تذكر، وفهم، وتطبيق، وتحليل، وتركيب، وتقويم)، والتركيز على أن يكون المطلوب من السؤال واضحًا للطالب.


كما وجه حجازى بالانتهاء من وضع نماذج جديدة للأسئلة لوضعها على موقع الوزارة؛ لتمرين الطالب عليها، وتحفيزه للبحث عن المعلومة الصحيحة، مشددًا على ضرورة وضع تعليمات الإجابة لكل مادة على الموقع.


وأشار إلى عقد لقاء مع مقدري المواد عقب كل امتحان عبر شبكات الفيديو كونفرانس بجدول زمنى؛ لتسهيل عمل المقدرين وإعطائهم التعليمات اللازمة في التصحيح ومراعاة مصلحة الطلاب.


ومن جهته، أكد الدكتور أحمد شلبى مدير عام تنمية مادة اللغة العربية على عدم وضع أسئلة عن معانى مفردات القصة حسب مواصفات الورقة الامتحانية.


وأكد حسين محمود مدير عام تنمية مادة الرياضيات على أنه سيتم مراعاة عدد الخطوات في كل مسألة رياضية وفق الوقت والدرجة المحددة لها.


وفى سياق آخر، وجه حجازى مديري عموم تنمية المواد الدراسية بنقل التوجيهات في شأن صياغة الأسئلة وإعداد الامتحانات إلى الموجهين الأوائل بالمديريات التعليمية.