الفتح | فرحة بين طالبات الثانوية الأزهرية لسهولة مادة الصرف

فرحة بين طالبات الثانوية الأزهرية لسهولة مادة الصرف

كتــبه : ناجح مصطفى

طلاب الثانوية الأزهرية

عاشت طلبات الثانوية الأزهرية اليوم، الخميس، فرحة عارمة بعد خروجهن من امتحان الصرف، وأكدن أن الامتحان كانت أسئلته متوقعة وفي مستوى الطالب المتوسط.


وقالت مريم حسين إن الامتحان لم يكن سهلا بشكل كامل لكن كان به بعض الصعوبة التي ميزت الطلاب عن بعضهم، مشيرة إلى أن الامتحانات مثلت ضغطا على الطلاب لتعاقبها وعدم وجود وقت كافٍ للمذاكرة.


وأكدت مي عبد الله أن الامتحان كان سهلا على الطالبات، على عكس الامتحانات الأخرى، موضحة أنها لا تنبئ بالحصول على مجموع جيد لدخول الكلية التي تتمناها.


بينما ترى سلمى عبد الرحمن أن الامتحان كان في مستوى الطالب المتوسط، فلم يخرج عن المتوقع لكنه كان طويلا وأخذ وقتا كبيرا في الإجابة.


وفي إطار توجيهات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، بتوفير جميع المقومات التي تؤدي لنجاح الامتحانات وخروجها على الوجه المطلوب، وتوفير سبل الراحة للطلاب والطالبات، أعلنت مشيخة الأزهر، وقطاع المعاهد الأزهرية، الطوارئ الكاملة، حيث شكلت غرف عمليات لتلقى الشكاوى والعمل على حلها فورا، وكذا تشكيل فرق عمل ميدانية لمتابعة الامتحانات.