الفتح | خبير: يمكن زراعة بعض المحاصيل باستخدام المياه المالحة

خبير: يمكن زراعة بعض المحاصيل باستخدام المياه المالحة

كتــبه : ناجح مصطفى

الجامعة الأمريكية

قال الدكتور صلاح الحجار أستاذ الطاقة والتنمية المستدامة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، إن 97% من المياه العالمية هى مياه مالحة لمحيطات وبحار، فى حين أن المياه العذبة تشكل 3% فقط من مياه الكرة الأرضية.

 

جاء ذلك خلال ندوة عقدها المركز المصرى للدراسات الاقتصادية اليوم الخميس، عرض خلالها الدكتور فاروق الباز خبير الفضاء العالمى رؤيته لتطوير صحراء مصر الغربية، ومشروع ممر التنمية.


وأضاف الحجار أن نسبة الأنهار من المياه العذبة تصل إلى 1% فقط، وتشكل المياه الجوفية 22% منها، فى حين تشكل جبال الجليد 77% من المياه العذبة فى العالم، لذا أصبحت تنمية الدول باستخدام المياه المالحة "ترند" عالمى فى الوقت الحالى.


وأوضح الأستاذ بالجامعة الأمريكية، إنه يمكن زراعة العديد من المحاصيل باستخدام المياه المالحة من خلال تطوير البذور المستخدمة فى الزراعة، مشيرا إلى تجربة الصين فى زراعة الأرز بالمياه المالحة ونقل تجربتها إلى الإمارات وإسرائيل.


وأشار أستاذ التنمية المستدامة إلى عدد من التجارب العالمية الناجحة فى الزراعة باستخدام المياه المالحة، مثل نجاح هولندا فى زراعة البطاطس، بالإضافة إلى زراعة نبات آخر يدعى "سيركونيا" فى أمريكا الجنوبية وآسيا وأفريقيا، ويستخرج من بذوره زيوت عالية الجودة، وأيضا شجر المانجروف الذى تستخدم أوراقه كعلف للحيوانات، وخشبه الذى يستخدم فى تصنيع الخشب الصناعى.


وبحسب الحجار فإن مصر وصلت إلى مرحلة الفقر المائى حيث انخفض نصيب الفرد من مياه نهر النيل من 1000 متر مكعب سنويا إلى 650 متر مكعب سنويا من المياه العذبة، وهو ما يتطلب التوجه نحو استخدام المياه المالحة فى التنمية بالصحراء الشرقية وتأسيس مجتمعات عمرانية متكاملة صناعية وسياحية وزراعية باستخدام المياه المالحة.