الفتح | بالصور.. طبيب أزهري يستعرض بحثاً جديداً عن تشوهات العظام بأمريكا

بالصور.. طبيب أزهري يستعرض بحثاً جديداً عن تشوهات العظام بأمريكا

كتــبه : عبدالله سليم

البطراوي أثناء استعراض بحثه الجديد

استعرض الدكتور ياسر البطراوي، أستاذ جراحة العظام بكلية الطب جامعة الأزهر، بحثاً علمياً جديداً حول تقويم وإصلاح تشوهات العظام المعقدة الناتجة عن مرض "بلاونت"، خلال مشاركته بمؤتمر طبي بمدينة دالاس في ولاية تكساس، وسط مشاركة كبيرة لأساتذة وجراحى العظام من مختلف دول العالم.


وكشف البطراوي أن التقنيه الجديدة لتقويم التشويه المعقد لمرض "بلاونت" تجرى علي مرحلة واحدة، وبدون تقويم تدريجي بجهاز إليزاروف أو المثبتات الخارجية كما هو متعارف عليه، والتي تستغرق فترة تصل  مدتها  تتراوح بين  ٥-٦ شهور للتصليح.

 

وأوضح أن أهم مايميز ابتكاره الجديد هو قصر المدة التى لا تتجاوز شهرًا واحدًا، إضافة إلي أن الطفل الذى تجرى له هذه العملية يستطيع ممارسة حياته الطبيعية في غضون شهر.

وتابع أستاذ جراحة العظام، أن طريقته الجديدة لاقت استحسان المجتمع العلمي والمتخصصين، وأنه تلقي العديد من الدعوات من مختلف الدول لإجراء تلك الجراحة هناك، أو لإلقاء محاضرة عنها في مؤتمرات مختلفه.


وأشار إلي أن الطريقة الآن تحت النشر العلمي. موضحاً أن مرض البلاونت عبارة عن اضطراب في نمو قصبة الساق، والذي يؤدي إلي تقوس القدم السفلي إلي الداخل، ويشبه لين العظام أو الفحج.

وسبق وحصل البطراوى على جائزة الدولة التشجيعية عام 1998م.