الفتح | تعزيز الإجراءات الأمنية في محيط المساجد بنيويورك بعد هجوم نيوزيلندا

تعزيز الإجراءات الأمنية في محيط المساجد بنيويورك بعد هجوم نيوزيلندا

كتــبه : الفتح .

أرشيفية

أعلن كل من عمدة مدينة نيويورك الأمريكية بيل دي بلاسيو، وحاكم الولاية أندرو كومو، اليوم الجمعة 15 مارس، تعزيز الإجراءات الأمنية في محيط المساجد الواقعة بالمدينة والولاية، وذلك في أعقاب حادث إطلاق النار الذي استهدف مسجدين في مدينة "كرايست تشيرش" الواقعة شرقي نيوزيلندا.


وقال دي بلاسيو، في تغريدة على موقع التدوينات القصيرة (تويتر)ن إنه "على الرغم من عدم وجود تهديد محدد في هذا الوقت، فإننا نعزز من تواجد الشرطة عند المساجد في جميع أرجاء المدينة كإجراء احترازين يمكن لسكان نيويورك الذين يتوجهون إلى الصلاة أن يكونوا واثقين من أن مدينتهم ستوفر لهم الحماية".


من جانبه، قال كومو في بيان نقلته شبكة "سي إن إن" الأمريكية "إننا سنقف ضد الكراهية بجميع أشكالها وسنبذل قصارى جهودنا من أجل حماية سلامة ورفاهية جميع سكان نيويورك".


وكان 49 شخصا لقوا حتفهم جراء حادث إطلاق النار الذي وقع في وقت سابق اليوم واستهدف مسجدين بمدينة "كرايست تشيرش" الواقعة شرقي نيوزيلندا أثناء صلاة الجمعة، وتم توجيه اتهام رسمي لأحد المشتبه بهم في ارتكاب الحادث، حيث سيمثل أمام محكمة "كرايست تشيرش" صباح غد.