الفتح | تعاون مشترك بين مصر وثانى أكبر موانئ القارة الأوروبية

تعاون مشترك بين مصر وثانى أكبر موانئ القارة الأوروبية

كتــبه : أحمد سعيد

أرشيفية

شهدت وزارة البترول والثروة المعدنية، والسفير إيفان سوركوش سفير الاتحاد الأوروبى بالقاهرة، فعاليات ورشة العمل المشتركة فى مجال الطاقة لإطلاق مشروع التعاون المشترك بين الوزارة والاتحاد الأوروبى وهيئة ميناء أنتويرب البلجيكى ثانى أكبر موانئ القارة الأوروبية.

ويأتى ذلك فى إطار رؤية وزارة البترول للانفتاح على النماذج العالمية المتطورة والاستفادة مما وصلت إليه فى مجال توفير وتجارة وتداول إمدادات الطاقة عبر الموانئ البترولية الأمر الذى يدعم سرعة تنفيذ المشروع القومى لتحويل مصر لمركز إقليمى لتداول و تجارة الغاز والبترول.


وأكدت وزارة البترول أن الحوار رفيع المستوى بين مصر والاتحاد الأوروبى فى مجال الطاقة يأتى بنتائج إيجابية فى ظل التزام الطرفين بالعمل المشترك لسرعة تنفيذ مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين فى أبريل من العام الماضى، مشيرة إلى تدشين نموذج ناجح للتعاون المصرى الأوروبى فى مجال الطاقة بين وزارة البترول وهيئة ميناء أنتويرب البلجيكى من خلال توفير منحة للمساعدة الفنية لخطة عمل وزارة البترول لتنمية نشاط تموين السفن بالوقود ودعم توفير الوقود عالى الجودة منخفض الكبريت.


وأوضحت أن الاتحاد الأوروبى أحد أهم شركاء مصر الاستراتيجيين بدوره الفعال والاسترشادى، ودعمه الواضح منذ البداية لتوجه مصر لتصبح مركزًا محوريًا لتداول وتجارة الغاز والبترول سواء بتوفير الدعم المالى المطلوب لتنمية الاستراتيجيات المتطورة إلى جانب دعم كبرى المشروعات وتقديم الدعم الفنى ونقل الخبرات والتجارب العالمية المتطورة إلى صناعة البترول والغاز.