الفتح | الخارجية الأمريكية: المبادرة المصرية هى الأفضل لإنهاء أزمة غزة

الخارجية الأمريكية: المبادرة المصرية هى الأفضل لإنهاء أزمة غزة

كتــبه : الفتح

أوباما
وصفت الولايات المتحدة المبادرة المقترحة من مصر لوقف إطلاق النار فى غزة بأنها أفضل الخيارات المتاحة، لإنهاء الأزمة التى يشهدها القطاع، والتى أسفرت عن مقتل عشرات المدنيين الفلسطينيين، من بينهم عدد كبير من الأطفال.

وأكدت مارى هارف، نائب المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، أن واشنطن تدعم المبادرة المصرية وتحث جميع الأطراف على القبول بها، وأضافت: “بمقارنة المباردة المصرية مع باقى المبادرات المطروحة، فهى تعد الأفضل لجميع الأطراف، لذلك تحظى بدعم الولايات المتحدة”.

وقالت هارف، خلال مؤتمرا صحفيا، عقد بالعاصمة الأمريكية، منذ قليل، أن حركة حماس ليست مقربة من الحكومة المصرية الحالية، لكن القيادة السياسية فى القاهرة لازالت لديها المقدرة على الحوار مع جميع الأطراف، بسبب عدد من الأمور الوثيقة التى تربطها بالصراع فى غزة، أبرزها موقع القطاع على الحدود المصرية واتفاقية كامب ديفيد.

وأشارت نائب المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إلى أن وزير الخارجية جون كيرى، الذى وصل إلى القاهرة منذ قليل سيلتقى بالأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون، إلى جانب لقاءاته مع المسئولين المصريين، مؤكدة أنه سيسعى إلى التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار، لكن الأمور معقدة والتوصل لاتفاق قد يستغرق وقتا، بحسب تعبيرها.