لاجئون أفارقة يتظاهرون بالكيان الصهيوني

  • 67
صورة أرشفية

تظاهر مساء أمس السبت، آلاف الأفارقة من طالبي اللجوء الذين دخلوا إسرائيل بشكل غير شرعي، في تل أبيب، منددين برفض السلطات منحهم صفة لاجئ، وبوضع المئات منهم في مراكز احتجاز.

وأطلق المتظاهرون هتافات تدعو إلى "الحرية"، وحملوا لافتات كتبوا عليها "نحن لاجئون".

وانطلقت التظاهرة من حي فقير يعيش فيه الكثير من المهاجرين في جنوب تل أبيب، وتجمعوا في ساحة بمواجهة مبنى البلدية، كما انضم ناشطون يهود في مجال حقوق الإنسان إلى التظاهرة.

وحسب قانون صوت عليه في العاشر من ديسمبر الماضي، يمكن وضع المهاجرين غير الشرعيين قيد الاحتجاز لمدة سنة دون حكم قضائي، وكانت المحكمة العليا الصهيونية قد أبطلت في سبتمبرالماضي قانونا آخر كان يسمح باحتجازهم لثلاث سنوات.

وقدرت سلطات الاحتلال الصهيوني عدد الأفارقة الذين دخلوها بشكل غير شرعي في عام 2012 بـ60 ألفا، وشنت السلطات حملة أدت إلى ترحيل أو طرد نحو أربعة آلاف منهم.

صورة أرشفية