• الرئيسية
  • الأخبار
  • برهامي: استقالة "المقدم" شائعة هدفها تدمير كيان الدعوة السلفية وتشويه رموزها

برهامي: استقالة "المقدم" شائعة هدفها تدمير كيان الدعوة السلفية وتشويه رموزها

  • 73

نفى الدكتور ياسر برهامي نائب رئيس الدعوة السلفية ما نشر على مواقع التواصل الإجتماعي من استقالة الدكتور محمد إسماعيل المقدم من الدعوة السلفية لاعتراضه على مواقف الدعوة وحزب النور, مشيراً إلى أن الشيخ المقدم لم يرسل شيئاً من ذلك على الإطلاق لا استقالة ولا اعتراض.

وقال برهامى إن الشيخ محمد إسماعيل عنده من الديانة والصدع بالحق والنصح لإخوانه ما يمنعه من السكوت عن كفر أو نفاق أو مصادمة للشرع وقع فيها إخوانه في إدارة الدعوة.

وأضاف برهامي أن هذه الشائعات الكاذبه هدفها تدمير كيان الدعوة السلفية وتشويه رموزها, مشيراً إلى أن الله وفقها في القيام بدعوة التوحيد بكل أنواعها والدفاع عن قضية الشريعة والهوية حتى وفق الله أبنائها للحفاظ عليها في دستور 2012 ثم في التعديلات الدستورية 2013 والتي سوف يستفتى عليها الشعب في منتصف يناير المقبل وهذا بتوفيق الله وحده.

وحذر برهامي أبناء الدعوة من التأثر أو القبول لهذه المحاولات التي يقوم بها المخالفون لمصلحة أعداء الأمة وليس لمصلحتهم أو مصلحة البلاد والعباد, قائلاً تمسكوا بكيانكم ووحدتكم وعملكم المؤسسي ومنهجكم الوسطي ولا تغرنكم دعاوى التكفير والتخوين والإتهام بالنفاق والعمالة ونحوها, ونسأل الله أن يعيذنا من كل ذلك.

ويذكر أنه عند مراجعة شريط الفيديو الذي ونشر على مواقع التواصل الاجتماعى ووضع له عنوان "استقالة المقدم" فوجدته لا يمت بصله للعنوان المذكور, وتبين أنه شريط مسجل لفضيلة الشيخ محمد إسماعيل منذ مقتل سيد بلال في مطلع يناير 2011.

برهامي: استقالة "المقدم" شائعة هدفها تدمير كيان الدعوة السلفية وتشويه رموزها