عاجل

جولات مكوكية للشيخ جلال مرة مع المكاتب التنفيذية والجهات المعنية

  • 141
جانب من لقاء حزب النور بمحافظات الصعيد

االتقى المهندس جلال مرة - أمين عام حزب النور بأعضاء المكاتب الإدارية بمحافظات وسط الصعيد (سوهاج، وأسيوط، والوادي الجديد) وطارق المهدي عضو مجلس الشوري السابق، وعمرو عميرة مسئول القطاع بالحزب، وأمناء المحافظات بالقطاع، وهيئات المكاتب بالمحافظات ، وأعضاء الكتلة البرلمانية بمجلسي الشعب والشوري السابقين للحزب بمحافظة سوهاج. من أجل التواصل مع أعضاء الحزب وبحث القضايا المطروحة على الساحة السياسية وتوضيح رؤية الحزب منها.

وطالب جلال مرة أعضاء الحزب بالتكاتف والتماسك وأن يكونوا علي قلب رجل واحد لمواجهة الأخطار التي تواجه الوطن، وحتى نستطيع أن نعيد الاستقرار والأمن والأمان لمصر. وأكد الدكتور أحمد خليل خير الله عضو المجلس الرئاسي بوضع خطوط عريضة لفقة الواقع وكيفية التعامل معه من قبل السياسة الشرعية ودراسة القضايا الفكريةو مناهج التغيير بصورة شمولية حتي يكون لك قرأة واضحة لجميع ملامح الواقع دون تفرد في القرارات وضرب بذلك أمثلة من السيرة النبوية والقصص الرمزية علي سبيل المثال لا الحصر أن الكفاءة لا تهدم بسبب خطأ وضرب بهدم مسجد الضرار علي يد الحبشي الذي قتل حمزة من قبل ,وعام الحزن التي كانت فيها مجموعة من المصائب التي حلت باللنبي صلي الله علية وسلم من إنهيار الجبهة الداخلية بموت السيدة خديجة وإنهيار الجبهة الخارجية بموت سيدنا أبو طالب وإنهيار الدعوة الخارجية بحادثة الطائف ومن القصص الرمزية قصة الضفدع والعقرب وكيف لضفدع يأمن في حياتة المعيشية وحراكة المجتمعي مع عقرب حتي لدغة تم يؤنبة علي لدغة .ثم تناول بالأجابة علي أسئلة الحاضرين من مواقف الحزب قبل وبعد 30 يونيو ,وما رؤية الحزب في المواقف الراهنة وماذا لو؟حل حزب النور وغيرها من المسائل الشائكة , ثم نصح الحاضريين بقرأة عدة كتب منها كتاب لقاء العظيمان (إبراهيم السكران) وكتاب للشيخ المقدم أصول بلا أصول.

واختم كلمتة أن الفتنة الماضية كانت إمتحان للمنهج السلفي (قتل المسلمين-تصدر السفهاء-كثرة الكذب) يجب علينا دراسة القضايا الفكرية ومناهج التغيير أرجعوا للناس وأستعينوا بالله عليكم بالأستغفار والأخلاص فهو مفتاح الأقفال وناقلة الجبال وجالبة الأموال. أشار الاستاذ محمد عياد في كلمته الى الخطأ الذي يقع فيه العديد من التيارات الموجودة علي الساحة السياسية وهو احتكار الحكم بالخطأ والصواب علي التيارات التي تخالفها في الرؤية السياسية وفي تقدير المصالح والمفاسد وموازين القدرة والعجز. واوضح ان هذه التيارات تحتاج لمراجعة مواقفها وتعلم قضايا شرعية هامة مثل فقه الخلاف وفقه الواقع والاهم فقه التغير. وخطورة عدم تعلم هذه القضايا ظهر اثرها من قبل بتكون جماعات متطرفة مثل البلاك بلوك وجماعات التكفير.

وبعد الأنتهاء من المحاضرات من قبل كوادر حزب النور وضحوا التسلسل الإداري في قطاع وسط الصعيد وكيفية إتخاذ القرارات والعمل علي الجادة وأن جميع القرارات تتخذ من المكتب الأمين العام ثم قسموا ورش العمل للحزب وكانت مكونة من معظم اللجان النوعية علي مستوي القطاع مع رؤساء تلك اللجان منهم لجنة التخطيط والمتابعة مع الأستاذ وائل عمارة وإدارة التدريب مع محمد عياد والمكتب الإعلامي محمد عنز والإدارة القانونية محمد خطاب وإدارة النقابات والأمانات رجب عبد الرحمن والكتلة البرلمانية محمد عارف وغيرها من ورش العمل وفي ثنايا تلك المحاضرات ألتقي أيضا وفد من حزب النور برئاسة المهندس جلال مرة أمين الحزب باللواء محمود عتيق محافظ سوهاج لتبادل وجهات النظر حول كيفية تنمية محافظة سوهاج بصفة خاصة والصعيد بصفة عامة.

وقال المهندس جلال مرة إنه تم مناقشة كيفية وضع سوهاج علي خريطة التنمية والاستثمار حتي تخرج من دائرة التهميش التي عانت منها سنين طويلة. وأشار إلي أنه تم مناقشة كيفية التواصل بين الحزب والأجهزة التنفيذية بالمحافظة لحل مشاكل المواطنين وتيسير الحياة اليومية عليهم

كما التقي وفد "النور" باللواء إبراهيم صابر مدير أمن سوهاج للإطلاع علي الأوضاع بالمحافظة، وتم تبادل وجهات النظر حول كيفية تحقيق الاستقرار الأمني بسوهاج. وأستكمل الشيخ جلال مرة جولاتة المكوكية الي محافظة أسيوط لمقابلة محافظ أسيوط واللواء أبو القاسم مدير أمن أمن أسيوط ولكن لم يسعفة الوقت بسبب ميعاد الطيران بعد وصولة أسيوط مباشرة.