وفاة 2 بإنفلونزا الخنازير و69 حالة إصابة واشتباه فى يوم واحد

  • 88
صورة أرشيفية

واصل فيروس إنفلونزا الخنازير حصد الضحايا رغم تأكيدات وزارة الصحة انحسار انتشاره فى الأيام الأخيرة، حيث توفى مواطنان فى القليوبية، أمس، وسجلت الإسكندرية 12 حالة إصابة، وفقاً لما أكده الدكتور تامر حسن، المتحدث باسم نقابة أطباء الإسكندرية.

وفى أسيوط قال مصدر بمديرية الصحة إن إجمالى الحالات المشتبه فى إصابتها بالفيروس وصل إلى 18، وفى الغربية أكد مصدر بمديرية الصحة اكتشاف 14 حالة إيجابية من بين 38 محتجزين بالمستشفيات، بينما تم تسجيل 23 حالة اشتباه فى بنها.

من جهته، استبعد الدكتور محمود أبوالنصر، وزير التربية والتعليم، تأجيل استئناف الدراسة عن المحدد فى 22 فبراير الجارى بسبب إنفلونزا الخنازير، متوقعاً انحسار المرض قبل العودة للمدارس فى ظل التوقعات بارتفاع درجة الحرارة خلال الفترة المقبلة. وأضاف أن الوزارة بدأت إجراءاتها الاحترازية بالتنسيق مع وزارة الصحة، مشدداً على جميع المديريات التعليمية التنسيق مع المحافظين بشأن ضرورة تشكيل لجنة داخلية للصحة المدرسية بكل مدرسة، موضحاً أن هذا المرض لم تظهر له أى تطعيمات، وبالتالى لن يتم تأجيل الدراسة.

ونفت مصادر مسئولة بالصحة، صحة ما جاء فى تصريحات مسئولين بنقابة الصيادلة حول توزيع الوزارة عقار التاميفلو منتهى الصلاحية، وقالت إن منظمة الأغذية والأدوية الأمريكية «fda» ومنظمة الصحة العالمية وافقتا على مد الصلاحية الخاصة بالعقار لمدة 7 سنوات تنتهى فى 2016، كما رفضت المصادر الاتهامات التى أطلقتها نقابة الأطباء بأن الوزارة تتستر على ما أسمته "وباء إنفلونزا الخنازير" فى مصر، وقالت إن هدف النقابتين تحقيق مصالح شخصية.