أول تعليق من الخارجية المصرية على استقالة أياد مدني!

السفير سامح شكري السفير سامح شكري

تلقت مصر مساء يوم الاثنين، مذكرة الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامى، والتى تشير إلى استقالة أمين عام المنظمة، وترشيح المملكة العربية السعودية للدكتور يوسف بن أحمد العثيمين وزير الشئون الاجتماعية الأسبق، كأمين عام جديد للمنظمة.


وأعربت مصر، فى بيان صحفى صادر عن وزارة الخارجية، عن دعمها للمرشح السعودى الجديد للمنصب، تقديرًا للدور الهام الذى تضطلع به المملكة فى دعم أنشطة وأهداف منظمة التعاون الإسلامي، كما تثمن عاليًا الدور الرائد الذى يقوم به الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين فى تعزيز دور منظمة التعاون الإسلامى كإطار تعاونى جامع يعزز تضامن الدول الإسلامية من خلال عمل المنظمة، ويحمى ويصون مصالح الشعوب والدول الإسلامية فى مواجهة التحديات المختلفة التى تواجة الأمة.


وتتطلع مصر، إلى استمرار تعاونها الوثيق مع أمانة منظمة التعاون الإسلامى وأمينها العام الجديد عند اعتماد توليه المنصب، اتساقاً مع سياسة مصر المستقرة فى إيلاء المنظمة كل الاهتمام، والإسهام الفعّال فى كافة أنشطتها من منطلق مسئوليتها فى الحفاظ على التضامن بين الدول الإسلامية الشقيقة.