عبد التواب: يجب إبعاد الجيش وقيادته عن السياسة وعودة مرسي ستزيد من الأزمة

  • 134
عبد التواب محمد عضو مجلس الشعب السابق

في ظل تمسك كل طرف بموقفه، قال الدكتور عبد التواب محمد عثمان، البرلماني السابق عن حزب النور، والأستاذ بجامعة الأزهر، أن إصرار كل الأطراف السياسية علي موقفها، لن يكون في مصلحة البلاد، ولن يخرجها من الأزمة الراهنة، علماً بأن الحل الساسي هو الأمثل، ولا يكون ذلك بقرار فردي، بل بمجموعة من الإجراءات.

وقال عبد التواب في تصريحات خاصة لـ"الفتح" أن أولي الإجراءات للخروج من الموقف الراهن، هو إبعاد الجيش وقيادته عن المشهد السياسي تماماً، كما أن عودة الدكتور مرسي لن تكون حلاً، بل ستزيد من الأزمة.

وتابع عبد التواب، أما الطريق والمخرج، فهو أن يضع الكل يده في يد الجميع دون تحزب أو شروط مسبقة، ولا أحد عن ضمانات، فلا توجد ضمانات سوي التوافق وفقط.