قوات غربية خاصة تهاجم قاعدة لحركة الشباب الصومالية

  • 138
حركة الشباب الصومالية

 

ذكر محمد أبو سليمان، القيادي في حركة الشباب الصومالية الإسلامية أن قوات غربية خاصة شنت هجوما مباغتا ليلة أمس الجمعة على قاعدة كبيرة لمقاتلي الحركة باستخدام مروحية عسكرية، مؤكدا فشل مهمتهم.

 وأفاد بأنهم حاولوا مجددا مفاجأة قيادات المجاهدين بهجوم في وقت متأخر من الليل باستخدام مروحية عسكرية؛ لكنهم أخفقوا ولقناهم درسا لن ينسوه.

وتابع قائلا: وقع تبادل إطلاق نار، وكان المهاجمون غربيين، وسنكشف لاحقا عن جنسياتهم، رافضا توضيح هدف الهجوم بدقة.

ولم يذكر أبو سليمان وقوع خسائر في صفوف الشباب، ولم يوضح ما إذا كانت القوات الأجنبية الخاصة تكبدت خسائر جراء الهجوم أم لا.

وقال شاهد عيان فضل عدم ذكر اسمه: استيقظت لدى سماع هدير مروحية تحلق فوق الحي، وبعد دقائق قليلة سمعت إطلاق نار، واستمر زهاء عشر دقائق.

وأضاف: لا أعلم بالتحديد ما جرى، لكنه هجوم منظم استهدف منزلا حيث يقطن فيه قادة الحركة.

وقال محمد نون، من السكان: هذا الصباح لم يكن من الممكن الاقتراب من مكان الهجوم؛ لأن المنطقة كانت مطوقة بالمسلحين.

يذكر أن القوات الخاصة شنت عمليات عدة في الصومال سابقا بهدف تحرير رهائن محتجزين لدى الحركة.