باحث: تجفيف منابع الإرهاب الإيراني أبرز أهداف العقوبات الأمريكية الجديدة

أرشيفية أرشيفية

أكد علاء السعيد، المختص في الشأن الإيراني والخبير في المنتدى العربي لبحث السياسيات الإيرانية، أن الهدف الأبرز من العقوبات الأمريكية المفروضة مؤخرًا على النظام الإيراني تجفيف منابعه الإرهابية.

 

وأوضح "السعيد" في مداخلة هاتفية على أحدى القنوات الفضائية، أن العقوبات لن تطال مرشد الثورة الخمينية علي خامنئي فقط؛ بل هناك عقوبات تطال أيضًا مجموعة تتكون من 8 أشخاص على رأسهم قائد الحرس الثوري الممول للجماعات الإرهابية بالمنطقة.

 

وأكد المختص في الشأن الإيراني أن كل دولار في حسابات "المرشد الإيراني" البنكية حول العالم باتت في قبضة واشنطن، مؤكدًا أن ثورته تخطت 200 مليار دولار.