نقابة المعلمين: إحالة واقعة سحل مديرة مدرسة بالمقطم إلى محكمة الجنح

خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب

شدد خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب، على أن كرامة المعلم خط أحمر وأنه لا تهاون مع أي حالة اعتداء على أي معلم، ولا توجد مبررات للاعتداء على المعلمين وهي تصرفات غير مقبولة بالمرة.


وأوضح "الزناتي" أن النقابة تتابع عن كثب تطور الأمور بشأن واقعة الاعتداء على مديرة مدرسة صفية زغلول التابعة لإدارة المقطم التعليمية .


وتعود تفاصيل الواقعة إلى قيام ولية أمر تلميذة بالصف الخامس الإبتدائي بالإعتداء على هيئة التدريس، وضرب مديرة المدرسة في مكتبها وسحلها لباب المدرسة، والسبب الرئيسي في ذلك أن المديرة قامت بفصل نجلتها ثلاثة أيام طبقا للقرار الوزاري رقم 256 للتنظيم المدرسي لأنها تسببت في كسر ذراع زميلتها بداخل المدرسة.


ومن جانبه، قدم إبراهيم الشبكشي رئيس النقابة الفرعية للمعلمين بجنوب القاهرة، تقريرًا إلى نقيب المعلمين ، تضمن الإجراءات التي اتخذتها النقابة الفرعية في تلك الواقعة.


وقال "الشبكشي" إن سمير زينهم رئيس اللجنة النقابية للمعلمين بالمقطم وعدد من أعضاء اللجنة النقابية ، حضروا التحقيقات ويتابعون تفاصيل الواقعة ، للإطمئنان على المعلمة، وذلك في وجود محامي من النقابة الفرعية للمعلمين بجنوب القاهرة ، حيث تم عمل محضر في قسم شرطة المقطم ، وعلى إثره تم إحالة ولية أمر التلميذة إلى النيابة العامة، والتي أحالت القضية إلى محكمة الجنح.

وفي السياق ذاته، أجرى نقيب المعلمين، اتصالات بمسئولي وزارة التربية والتعليم ومديرية التربية والتعليم بالقاهرة، للمطالبة بسرعة اتخاذ كافة الإجراءات التي تحفظ حقوق المعلمة ، والتأكيد على أن كرامة المعلم خط أحمر لا يجوز المساس بها.


ورفض نقيب المعلمين، مساعي أهل المعتدية للصلح، مؤكدًا أن حق المديرة لابد أن يأتي بالطرق القانونية، وعلى المخطئ أن يتحمل نتيجة فعله.


وشدد نقيب المعلمين على أن النقابة تتابع قضايا المعلمين في كافة المواقف والأحداث، وتتخذ كافة الإجراءات القانونية التي تحافظ على كرامة ومكانة المعلم، مؤكدًا أن النقابة لم ولن تدخر جهدًا في الدفاع عن حقوق المعلمين، مناشدًا كافة الجهات المعنية بضرورة إصدار تشريع يغلظ عقوبة الاعتداء على المعلمين ويحفظ كرامتهم.