تحذير.. تكوُّن طبقة بيضاء على سطح اللسان يكشف عن مرض خطير

أرشيفية أرشيفية

دفعت حالة طبية نادرة لمريض يُعاني من تكوُّن طبقة بيضاء سميكة على سطح اللسان، مصحوبة بأعراض فقدان الشهية والتذوق، إلى توصل الأطباء في اليابان لوجود علاقة وثيقة بين هذه الأعراض والإصابة بمرض الفشل الكلوي.

تفاصيل الحالة الطبية النادرة – بحسب صحيفة “BMJ” الطبية اليابانية – فإن الرجل الذي يبلغ من العمر 37 عاماً،  ظل يأكل كمية محدودة من الطعام طيلة شهرين بسبب الالتهاب الذي عاناه في اللسان، ولما عرض نفسه على الأطباء وبعد إجراء التحاليل اللازمة اكتشفوا منسوباً مرتفعاً من مادة “نيترويجن اليوريا”، وهي مؤشر قوي على فشل كلوي لم يخضع للعلاج.

ووفق ما نقلته اليوم “سكاي نيوز عربية” فإنه حين لا تتخلص كلى الجسم من الفضلات، وهو دورها الرئيسي في الجسم، تتفاعل بعض المواد الكيماوية مع البكتيريا الطبيعية في الفم، وهذا الأمر يؤدي إلى تشكّل طبقة بيضاء حول اللسان.

وهذه الأعراض ليست شائعة بشكل كبير، لذلك قدّم أكاديميون وأطباء يابانيون بعضَ تفاصيل هذا المرض، إثر تشخيص الحالة الأخير،. وأبلغهم الرجل المريض بشعوره بالتعب على نحو متكرر وصعوبة تذوق الطعام، إلى جانب فقدان الشهية.

وتُسبب الطبقة البيضاء ألماً مزعجاً في فم المريض، أما رائحة النفَس فتكون كريهة جدّاً؛ لأنها شبيهة بما ينبعث من البول.

وإثر رصد الطبقة البيضاء حول اللسان، أجريت تحليلات طبية لمعرفة مستويات كل من الصوديوم والبوتاسيوم وباقي المواد الكيماوية في الجسم.

وأظهرت النتائج مُعدلاً مقلقاً جداً وغير معتاد لتلك المواد الكيماوية في الدم؛ وهو ما يعني الإصابة بمرض “اليوريميا” وهو اضطراب ينجم عن زيادة تركيز نيترويجن يوريا الدم واختلال عمل الكُلى.