نجاة وزير الدفاع اليمني من هجوم "درون" حوثي

أرشيفية أرشيفية

نجا وزير الدفاع اليمني، الفريق محمد المقدشي، الثلاثاء، من قصف طائرات مسيرة استهدفت مقر وزارة الدفاع في محافظة مأرب، شرق اليمن.

وأفادت مصادر عسكرية، أن درونا حوثياً استهدف اجتماعاً لقيادات عسكرية عليا في مقر وزارة الدفاع اليمنية التابعة للحكومة الشرعية بمأرب، مشيرًا إلى أن جنديَيْن قُتِلا بينهما سائق وزير الدفاع، وأصيب آخرون في الهجوم.

كما أكدت المصادر أن جميع القيادات العسكرية بخير ولم يصب أي منهم بأذى؛ وحتى اللحظة لم يصدر أي تعليق رسمي من وزارة الدفاع والحكومة اليمنية حول الهجوم.

فيما أعلن الجيش اليمني السيطرة على الخط الدولي بين كتاف والبقع بمحافظة صعدة، المعقل الرئيس لميليشيات الحوثي، أقصى شمال البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، مساء الأحد، عن قائد لواء التحرير، العميد جمال القلعي، قوله إن الجيش الوطني سيطر على أعلى قمم سلسلة جبال "رشاحة" التي تبدأ من عمود الصحراء حتى جبال "جشيرة" بمديرية البقع في صعدة.

كما لفت القلعي إلى أنه بهذا التقدم أصبح الجيش محكماً للسيطرة الكاملة على الخط الدولي الرابط بين كتاف والبقع وسلسلة الجبال الوعرة.