الحكومة تنفي إهدار كميات كبيرة من المياه داخل العاصمة الإدارية

الحكومة تنفي إهدار كميات كبيرة من المياه داخل العاصمة الإدارية

نفى المركز الاعلامي لرئاسة الوزراء، ما انتشر في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء حول إهدار كميات كبيرة من المياه لري المساحات الخضراء داخل العاصمة الإدارية الجديدة.

وقال المركز في تقرير الشائعات الدوري الصادر عنه قبل قليل، أنه تواصل مع شركة العاصمة الإدارية الجديدة، والتي نفت تلك الأنباء تمامًا، مُؤكدة أنه لا صحة لإهدار كميات كبيرة من المياه لري المساحات الخضراء داخل العاصمة الإدارية الجديدة، مُوضحةً أنه في الوقت الحالي يتم ري المساحات الخضراء بالعاصمة الإدارية من خلال توفير 100 ألف م3 مياه صرف صحي معالج من محطة "أوراسكواليا" الخاصة بالقاهرة الجديدة، والتي تبعد عن العاصمة الإدارية بمسافة 6 كم عن طريق القاهرة السخنة كمصدر ري مؤقت لحين الانتهاء من محطة معالجة مياه الصرف الصحي الخاصة بالري في العاصمة الإدارية الجديدة.

وأشارت الشركة إلى أنه من المُقرر الانتهاء من تنفيذ المحطة الثلاثية لمعالجة مياه الصرف الصحي بالعاصمة الإدارية الجديدة وتسليمها في 2021 المقبل، بطاقة إنتاجية تصل لـ 250 ألف متر مكعب يوميًا، باستثمارات تصل إلى 1.2 مليار جنيه.

وأوضحت الشركة أن مساحة مشروع العاصمة الإدارية الجديدة تبلغ 170 ألف فدان يتوسطها حديقة مركزية متمثلة في مشروع "النهر الأخضر"، كأحد المحاور الترفيهية، وهو عبارة عن حديقة خضراء بطول 35 كيلومترًا، تربط جميع الأحياء ببعضها، عن طريق شبكة من المحاور والممرات الخضراء، لافتةً إلى أن طول المرحلة الأولى من مشروع النهر الأخضر يبلغ 10 كيلو مترات.