أستاذ كبد يحذر من استخدام أدوية خفض الحرارة للأطفال

أستاذ كبد يحذر من استخدام أدوية خفض الحرارة للأطفال

حذر الدكتور هشام الخياط، أستاذ الكبد والجهاز الهضمي بمعهد تيودور بلهارس، من انتشار عدد من الأدوية الخاصة بخفض درجات الحرارة لدى الأطفال، مشيرا إلى أنه لا يجب أعطاء الأطفال لدواء "كبسولات" الخافضة للحرارة قبل وصوله لسن 12 عاما.


وقال في مداخلة هاتفية لبرنامج " كل يوم"، تقديم الإعلاميين وائل الإبراشي وخلود زهران المذاع على فضائية "أون أي"، إن هذه الأدوية تصيب بالفشل الكلوي، وزيادة نبضات القلب، مناشدا الأمهات بعدم استخدام المياه الساقعة في تخفيض درجة حرارة الأطفال واستخدام المياه الفاترة بدلا منها.


وحث الأمهات على استشارة الطبيب المختص في حالة ارتفاع درجة حرارة الأطفال، مؤكدا : "ممنوع منعا باتا تناول الأطفال لدواء الأسبرين قبل بلوغ سن الـ16 عاما، لأنه يصيب بالفشل الكبدي الحاد".