الحكومة تزف بشرى للمصدرين..تعرف عليها

مجلس الوزراء مجلس الوزراء

قال النائب عمرو الجوهرى، عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، إن مستحقات المصدرين لدى صندوق تنمية الصادرات، أحد أبرز المشاكل التى تواجه التصدير، كما أن موافقة مجلس الوزراء على القرارات التي انتهت إليها اجتماعات مجلس إدارة صندوق تنمية الصادرات برقمي 28، و29 أمر إيجابى ونتمنى التزام الوزارات به.


وأضاف عمرو الجوهرى خلال تصريحاتله أن أحد المشاكل التى كانت تواجه المصدرين فى الموازنات السابقة هى عدم تحديد مبلغ لدعمهم، ولكن موازنة 2018/ 2019 حلت المشكلة وتم تحديد مبلغ 6 مليارات جنيه لدعم المصدرين، لافتا إلى أن البرلمان طالب وزير المالية بوضع آلية لتحديد الصادرات التى سيتم دعمها، بناء على تفاصيل عديدة منها نسبة المكون المحلى فى المنتج الذى سيتم تصديره.


وتابع عضو اللجنة الاقتصادية: جميع الدول تدعم الصادرات وتلتزم بها، ونتمنى أن تلتزم الحكومة بقرارها اليوم، لأنه يصنع مصداقية وشفافية لدى المستثمرين الأجانب بمصر وكذا المصدرين المحليين تجاه الحكومة.


وأكد الجوهرى أنه توجد مشاكل عدة تواجه التصدير بصفة عامة وهى جودة وتكلفة الإنتاج، وقلة الاعتماد على التكنولوجيا، وعدم وجود دراسة عن احتياجات الأسواق الخارجية.


يشار إلى أن مجلس الوزراء برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى وافق خلال الاجتماع الأسبوعى اليوم، على القرارات التي انتهت إليها اجتماعات مجلس إدارة صندوق تنمية الصادرات برقمي 28، و29، كما وافق المجلس على آليات التسوية المقترحة لمستحقات المصدرين لدى صندوق تنمية الصادرات حتى 30 /6 /2019، والموافقة على صرف إجمالي المتأخرات المستحقة لشركة مصر للطيران للشحن الجوي من مشحونات ما قبل 30 /6 /2019، بالإضافة إلى صرف 100 مليون جنيه اعتبارًا من 1 /7 /2019 بمناسبة بدء موسم تصدير الحاصلات الزراعية، وكذا الموافقة على صرف مبلغ 100 مليون جنيه لهيئة تنمية الصادرات في إطار برنامج مساندة المعارض، اعتبارًا من 1 /7 /2019 وحتى 31 /12 /2019، كما تمت الموافقة على سرعة سداد 500 مليون جنيه من المتأخرات للشركات التي ستتوسع في استثماراتها.