"السياحة" تفتح باب التضامن بين الشركات العاملة بموسم العمرة

"السياحة" تفتح باب التضامن بين الشركات العاملة بموسم العمرة

فتحت وزارة السياحة، اليوم الإثنين، عقود التضامن بالغرفة لتنظيم علاقة العمل بين الشركات المسجلة على بوابة العمرة المصرية داخل السوق بما يضمن الحفاظ على حقوق الطرفين، وذلك ضمن الخطوات التنظيمية لموسم العمرة.


وطالبت الغرفة كل من يرغب من الشركات السياحية المنفذة لرحلات العمرة، لإجراء التضامن الحضور إلى الغرفة بدءا من اليوم الإثنين، للحصول عليها واستكمال الإجراءات واعتمادها من الغرفة.


وأكدت غرفة شركات السياحة، وضع عدة نماذج استرشادية للعقود بصيغ متعددة تناسب طبيعة عمل الشركات في السوق وتلبي حاجات العمل بالشكل الذي يكفل حل المشكلات ويحفظ حقوق جميع الأطراف، تزامنا مع تشغيل بوابة العمرة المصرية الإلكترونية.


وكانت وزارة السياحة، وافقت على ضم تأشيرات الفعالية والمهرجانات والسياحة وضيافة العمرة تسري عليها أحكام بوابة السياحة في الحصول على باركود من بوابة العمرة المصرية للعبور من المنافذ المختلفة "الجوية والبرية والبحرية" للسفر إلى المملكة العربية السعودية.