• الرئيسية
  • الأخبار
  • "تفيل" الروسية للوقود النووي توقع عقداً مع شركة "كازلادوي" البلغارية لإمدادها بالوقود النووي

"تفيل" الروسية للوقود النووي توقع عقداً مع شركة "كازلادوي" البلغارية لإمدادها بالوقود النووي

  • 195

وقعت شركة "تفيل" الروسية للوقود النووي التابعة لشركة روساتوم، - الشركة المنوط بها إنشاء محطة الضبعة للطاقة النووية -، عقداً مع شركة "كازلادوي" البلغارية لإمداد بلغاريا بالوقود النووي الروسي حتى عام 2025، بحيث توفر "تفيل" شحنات كاملة من الوقود النووي، بما فيها المراحل السابقة من سلسلة الإنتاج، بالإضافة إلي تصنيع مجموعات الوقود، بما يجعل مشغل محطة الطاقة النووية ليس في حاجة إلى شراء يورانيوم مخصب من السوق ونقله إلى الشركة المصنعة لتجميع الوقود.


تحتوي محطة "كازلادوي" للطاقة النووية على وحدتي طاقة رقم 5 و6، مع مفاعلات VVER 1000، وكلاهما يعمل على الوقود النووي الروسي المنتج من قبل مصنع التركيز الكيميائي في نوفوسيبيرسك في غرب سيبيريا، فمنذ نهاية عام 2016، تم توفير جيل جديد من الوقود، TVSA-12، إلى وحدة الطاقة السادسة، سمح بإدخال وقود جديد عالي الكفاءة لزيادة سعة اليورانيوم لعنصر الوقود لمهندسي الطاقة البلغاريين بالبدء في اختبار وحدة الطاقة بنسبة 104٪ من الطاقة الاسمية بالفعل في عام 2017، وفي أبريل 2018 للتبديل رسميًا إلى تشغيل محطة الطاقة عالية الطاقة، حيث تؤثر الزيادة في الطاقة الحرارية بشكل مباشر على زيادة كفاءة وحدة الطاقة.


من جانبها قالت رئيسة شركة "تفيل"، ناتاليا نيكيبيلوفا، "فخورون بنتائج سنوات عديدة من التعاون المثمر مع محطة "كازلادوي" للطاقة النووية، حيث تؤمن شركة "تفيل" لمحطة "كازلادوي" للطاقة النووية مجموعة كاملة من الخدمات، بما في ذلك الشحنات الكاملة للوقود النووي والهندسة والخدمات ذات الصلة، ونقل الوقود إلى موقع محطة الطاقة النووية، مما كل هذا يجعل سوقنا فريداً من نوعه."


وتابعت، "لقد أكملنا مع شركائنا البلغاريين عملية التعاقد الطويلة والمعقدة للفترة الجديدة، وأنا متأكدة من أن هذا سيستمر في ضمان مستوى عالٍ من الأمان في محطة الطاقة النووية، وإمدادات الوقود الموثوق بها، مع الاحترام غير المشروط لجودتها وكفاءتها الاقتصادية، حيث عملت شركة الوقود "تفيل" على ضمان توفير إمدادات مستمرة من الوقود النووي لعملائها، افتتحنا هذا العام طريقًا لوجستيًا جديدًا يوفر موثوقية إضافية لمستلزماتنا".


جدير بالذكر أن شركة "تفيل" التابعة لشركة روساتوم الروسية تقوم بتصدير مكونات الوقود النووي للمفاعل البحثي ETRR-2 المتواجد في مركز الأبحاث النووي بمدينة إنشاص فى مصر، حيث تم توقيع عقد في عام 2017 لتوريد الوقود النووي إلى جميع وحدات الطاقة الأربعة في محطة "الضبعة" المستقبلية بقدرة إجمالية تبلغ 4،800 ميغاواط حتى نهاية عمرها التشغيلي، وعلاوة على ذلك، يشارك معهد التصميم المركزي للتكنولوجيا التابع لشركة "تفيل" في بناء حاويات تخزين الوقود النووي المستنفذ لمحطة الطاقة النووية"الضبعة" كمقاول تصميم .