ماكرون يدعو للإفراج الفوري عن فرنسيين تحتجزهما إيران

أرشيفية أرشيفية

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم الثلاثاء إن سجن اثنين من مواطني بلاده في إيران أمر غير محتمل وطالب بإطلاق سراحهما على الفور، وذلك في قضية تعقد المساعي الفرنسية لنزع فتيل التوتر بين واشنطن وطهران.

وأضاف ماكرون على تويتر "في يوم حقوق الإنسان فكري مشغول بفاريبا عادلخاه ورولان مارشال، مواطنانا المحتجزان في إيران، وبعائلتيهما".

وأضاف "سجنهم أمر غير محتمل. لا بد من الإفراج عنهما دون إبطاء. أبلغت الرئيس روحاني، وها أنا أكرره هنا".

وأبلغت باريس عن اعتقال مارشال، وهو باحث كبير بمعهد الدراسات السياسية بباريس (سايتس بو)، في منتصف أكتوبر تشرين الأول، في حين تقبع زميلته الفرنسية الإيرانية عادلخاه في السجن بإيران منذ يونيو حزيران.

كانت الخارجية الفرنسية أكدت في أكتوبر الماضي أن إيران تحتجز باحثاً فرنسياً يدعى، رولان مارشال، مطالبة طهران بضمان الحماية القنصلية للباحث، مشيراً إلى أن قنصل فرنسا في طهران التقى الباحث وتواصل معه.