أستاذ تخطيط: اجتماع واشنطن المقبل يحسم خلافات سد النهضة

أستاذ تخطيط: اجتماع واشنطن المقبل يحسم خلافات سد النهضة

قال العالم المصري الدكتور علاء الصادق، أستاذ التخطيط وإدارة الموارد المائية في "جامعة الخليج العربي" بمملكة البحرين، إن البيان الصادر عن اجتماع واشنطن لبحث قواعد الملء والتشغيل لسد النهضة يوضح خطوطًا عريضة للتفاوض، لكنه لا يحتوي على أي قواعد ملزمة، ولا يختلف كثيرًا عما تم التوصل إليه مسبقًا.

وأشار الخبير الدولي، إلى أن البند السادس من الاتفاق ينص على أنه "سيتم إنشاء آلية تنسيق فعالة وأحكام لتسوية النزاعات"، ومن المقرر أن يتم التوافق عليه في الاجتماع القادم، ولم يتضح دورها، لذلك البيان يوضح خطوطًا عريضة للتفاوض ولا يحتوي على أي قواعد ملزمة، خصوصًا في ظل عدم التزام إثيوبيا، وحتى إذا تم اللجوء للتحكيم سيأخذ وقتًا طويلًا وليس هناك إلزام بالتنفيذ، ولذلك الاجتماع القادم سيحسم هذه الأمور المختلف عليها.

كانت وزارة الرى أكدت اليوم الجمعة، أن هناك نقاطًا عديدة ومهمة سيتم استكمال التباحث الفنى والقانونى حولها من خلال إطار زمني محدد في خلال الأسبوعين المقبلين ينتهي باجتماع واشنطن أواخر شهر يناير، ومن أهمها التعاون فى قواعد التشغيل وآليات التطبيق، وكذلك آلية فض المنازعات التى قد تنشأ عن إعادة ضبط سياسة التشغيل بسبب التغيرات فى كمية الفيضان من عام لآخر أو من فترة لأخرى، وسيتم أيضًا تدقيق التفاصيل فى كل الأطر التى تم التوافق عليها