«الصحة» تستعد لإطلاق مبادرة «الكشف عن أمراض الكلى»

«الصحة» تستعد لإطلاق مبادرة «الكشف عن أمراض الكلى»

أعلنت وزارة الصحة والسكان عن استعداداتها لإطلاق مبادرة للكشف المبكر عن أمراض الكلى، إذ تم توفير 3100 جهاز غسيل كلوي و1300 كرسي متحرك، وإحلال وتجديد 100% من أجهزة الفشل الكلوي المتهالكة.


وقالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، في تصريحات صحفية، اليوم الأحد، إنه تم توريد وتركيب 513 ماكينة غسيل كلوي، و14 محطة معالجة بالمستشفيات بمحافظات الجمهورية المختلفة، بالإضافة إلى توفير جميع مستلزمات التشغيل لمراكز ووحدات الغسيل الكلوي.


وتابعت: "تمَّ الانتهاء من إجراءات التعاقد، وجار توفير 2600 ماكينة غسيل كلوي، و2000 كرسي كلى لصالح الوزارة"، لافتة إلى أنه يتم استخدام أحدث الأدوية للعلاج بالمجان، والتعاقد على 9 ملايين مرشح کلی، ويتم حاليًا توزيعها على المستشفيات ووحدات غسيل الكلى، إضافة إلى أنه جار توفير 75 محطة معالجة مياه أخرى، بالإضافة إلى إجراء حصر شامل لجميع الماكينات ومحطات المياه لاستبدال القديم منها بماكينات جديدة، وفقًا لتقارير الصيانة الدورية.


وأشارت إلى تركيب وتشغيل نظام "الباكس" في 18 مستشفی و5 مراكز صحية بمحافظات: بورسعيد والسويس والإسماعيلية وجنوب سيناء، لافتة إلى أن "الباكس" هو عبارة عن سيرفر بسعة تخزين هائلة لتخزين كل ما هو فحوصات شعاعية للمرضى، ويمكن تداول صور الأشعة عن بُعد، عن طريق الشبكات المحلية اللاسلكية أو عن طريق الإنترنت بأفضل جودة ممكنة للصور، بشبكة مؤمنة كليًا.