أحمد زارع: العالم الإسلامى يتعرض لمؤامرات من الداخل والخارج

أحمد زارع: العالم الإسلامى يتعرض لمؤامرات من الداخل والخارج

قال الدكتور أحمد زارع، المتحدث باسم جامعة الأزهر، إن العالم العربي والإسلامي بصفة خاصة، يتعرض لموجات شرسة جدًا، فهناك مؤامرات تحاك ضد العالم الإسلامي ليس من الخارج فقط، وإنما أيضًا من الداخل.


وأضاف زارع، خلال حواره  على فضائية "إم بي سي مصر 2"، أن جماعات الإرهاب والتطرف التي نشأت في الداخل والخارج، كانت تهدف إلى تمزيق وحدة الأمة الإسلامية.


وأضاف أن انعقاد مؤتمر الأزهر العالمي من قبل الأزهر قلب الوسطية، يحصن الشباب ضد الدعاوى المضادة المضلة من الجماعات المتطرفة، التي نشرت فسادًا كبيرًا في الفكر، كما أنه يصحح بعض المفاهيم المغلوطة التي نشأت عند البعض.


وتابع أن هناك ثوابت للدين لا يمكن الاقتراب منها، وإنما ينطلق منها الاجتهاد، وإعمال الفكر، فيما يستجد من قضايا، وفقًا لما جاء في الكتاب والسنة.