لعبة تحدى جديدة تنتشر في المدارس تثير مخاوف أولياء الأمور

  • 519

قال الدكتور محمد هانى استشارى العلاقات الأسرية إن مساوئ التكنولوجيا الحديثة المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعى بالنسبة للشباب لا حصر لها  .


وأضاف الدكتور محمد هانى من خلال حواره المذاع ببرنامج 8 الصبح  على فضائية dmc من أن  لعبة  "skull breaker " عبارة عن لعبة تحد جديدة تنتشر فى المدارس وتسبب إصابة شديدة وتثير مخاوف أولياء الأمور .


وأشار استشارى العلاقات الأسرية إلى ان لعبة الحوت الازرق كانت تجعل الطفل يفقد حياته ويكتئب فهى عبارة عن تحديات لشخصية المراهق التى لم تكتمل، موضحا أن المراهق يمتلك اضطرابات نفسية وعصبية لاختراق تفكير الأطفال المراهقه بدليل ان اى شيء جديد يقلده المراهقون اولا قبل الجميع . 


وتابع: "إن لعبه "skull breaker" عبارة عن كارثة مرعبة ، منوها الى ان التكنولوجيا الحديثة قتلت الإبداع لدى الشباب ، و ان كل هذه الالعاب ما هى الا مجرد العاب انتقادية وعنفية لإثبات المراهق لذاته أمام زملائه فهى العاب تتحكم فى سيكولوجية الشخصية بالنسبة للمراهق لأنه لا يمتلك ثباتا انفعاليا بشخصيته وتعتبر مرحلة "تقليد" .