كيف يتغير شكل الثانوية العامة في 2021؟.. تفاصيل

كيف يتغير شكل الثانوية العامة في 2021؟.. تفاصيل

حالة من الترقب والانتظار، يعيشها طلاب الصف الثاني الثانوي لهذا العام، مدفوعة بمخاوف من أولياء الأمور، حول النظام المعدل للثانوية العامة الذي أطلقته وزارة التربية والتعليم العام الماضي.


وأعلنت الوزارة أن العام الدارسي 2019- 2020 هو الأخير للثانوية العامة بنظامها التقليدي، ليعمم بعدها نظام التقييم المعدل، القائم على قياس مهارات التفكير العليا لدى الطلاب، حتى وإن لم يعدل القانون المنظم للثانوية العامة.


وتطرأ على امتحانات الثانوية العامة العام المقبل 2021، تغييرات كثيرة، لتظهر في صورة جديدة مغايرة لما كانت عليه في السنوات السابقة، ستطبق على دفعة الصف الثاني الثانوي هذا العام (عندما يصلون إلى الثالث الثانوي).


أول القرارات التي أعلنها الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، كان وقف طباعة الكتب المدرسية بدءا من العام المقبل للصفوف الثلاثة، لتحل الكتب الإلكترونية مكانها على موقع بنك المعرفة، لتتحول المذاكرة من الكتاب الورقي إلى التابلت، والاعتماد على الفيديوهات المتوفرة على بنك المعرفة في شرح المنهج.


امتحانات إلكترونية


تجرى الامتحانات لطلاب الصف الثالث الثانوي إلكترونيًا، من خلال التابلت لأول مرة، في نظام التقويم الجديد الذي يعتمد على قياس الفهم والاستيعاب، وليس الحفظ والتلقين، كما ينطبق الأمر ذاته على الصفين الأول والثاني الثانويين.


الامتحان


تعقد امتحانات موحدة لجميع الطلاب، وتحتوي على أسئلة موضوعية واختيار من متعدد.


النتيجة


تعلن نتيجة الامتحانات بالدرجات مثل الأعوام السابقة بمجموع كلي 410.


التنسيق


تجرى إجراءات التنسيق كما هو معتاد كل عام دون تغيير، ولكن الفارق الوحيد هو التغيير في توزيع الدرجات عما سبق، نظرًا لتغير أسلوب التقييم، ليلبي التنسيق الرغبات بدءًا من المجاميع العليا ثم الأقل، فإذا كان أعلى مجموع، على سبيل المثال 80% فإن الكليات المرغوب فيها ستأخذ 80% وليس 98% كما كان الحال في الأعوام السابقة.


نظام التشعيب


لم تحسم الوزارة موقفها من إلغاء التشعيب في الصف الثالث الثانوي العام المقبل، حتى الآن، والاقتصار على شعبتي العلمي والأدبي فقط، بدلًا من علمي "علوم ورياضة"، التي تحتاج إلى تعديل قانون التعليم رقم 139 لسنة 81.