الصحة: خلو المصريين العائدين من الصين من فيروس كورونا

الصحة: خلو المصريين العائدين من الصين من فيروس كورونا

أكدت الدكتور هالة زايد ، وزيرة الصحة والسكان،أن الدولة المصرية حريصة على أبنائها في الداخل والخارج،لافتة إلى أن القيادة السياسية برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي حريصة أشد الحرص على صحة المصريين.


جاء ذلك خلال كلمة لها أثناء المؤتمر الصحفي التي عقدته بمناسبة انتهاء فترة الحجر الصحي للمصريين العائدين من مدينة ووهان الصينية بعد انقضاء فترة الحجر الصحي لهم بمحافظة مرسى مطروح.


ونوهت "هالة زايد"، إلى أنه تم فحص جميع المتواجدين في المعسكر والتأكد الكامل من عدم إصابتهم أو حملهم لفيروس الكورونا، خاصة مع انتهاء فترة حضانة المرض المقررة من 10 إلى 14 يوما، مشيرة إلى أن عدد المتواجدين بالمعسكر 617 شخصا، وتم عمل كافة الفحوص الطبية الخاصة بنزلاء المعسكر على أن يتم متابعتهم صحيا وتوفير الرعاية والكشف المستدام.


وكشفت وزير الصحة أن المصريين العائدين من مدينة ووهان الصينية في الحجر الصحي، أجرت عليهم أكثر من 3 آلاف كشف ومتابعة، متابعة: "مستشفى الحجر الصحي مجهز على أعلى مستوى لتقديم الخدمات الطبية للمصريين العائدين من ووهان، و100% من النفايات التي تخرج من المصريين العائدين من ووهان الصينية تعتبر نفايات خطرة ويتم التخلص منها بطريقة آمنة جدا".



وأشارت وزيرة الصحة إلى أن من يتم الاشتباه بإصابته بالفيروس؛ سيتم ترحيله إلى المعسكر، أما الذي سيتم التأكد من إصابته؛ سيتم حجزه فى هذا المستشفى.


وأضافت "هالة زايد": "أن الشاب الأجنبي الحامل لفيروس كورونا، لم يتم حجزه فى الحجر الصحي بمطروح مع المصريين العائدين من ووهان الصينية، ولكن تم عزله فى المستشفى"، موضحة أن المستشفى فى مكان آخر، مشددة على أن هناك عيادات لكل التخصصات في مستشفى الحجر الصحي لإجراء الفحوصات الطبية على المصريين العائدين من ووهان، وهناك مواطن مصاب بفيروس سي بين المصريين العائدين من ووهان الصينية".


وأوضحت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان ، أن منظمة الصحة العالمية تمد مصر بكافة الاحتياجات والكواشف الخاصة بفيروس كورونا.