الصحة: إخلاء 617 شخصًا من معسكر الحجر الصحي بمطروح

الصحة: إخلاء 617 شخصًا من معسكر الحجر الصحي بمطروح

أخلت وزارة الصحة والسكان، اليوم الاثنين، 617 شخصًا، من معسكر الحجر الصحي بمطروح، الخاص بالعائدين من ووهان الصينية، وأطقم الرعاية الطبية والخدمات المعاونة، وطاقم الطائرة التي أقلتهم من الصين، بعد قضاء 15 يومًا تحت الملاحظة الطبية.


وقالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أنه لن يتم عمل متابعته للمصريين العائدين من ووهان الصينية، مضيفه انه سيتم خروجهم اليوم الحجر الصحي بمطروح، بعد انتهاء فتره حضانه فيروس كورونا وبزيادة يوم، احتسابا من اول يوم لصعودهم الطائرة.



وأوضحت زايد، في تصريحات صحفية، أن الشخص الصيني المحتجز فى العزل بمستشفى النجيلة تم إجراء سلسلة من التحاليل له ولا يعانى من مشاكل صحية ومدة بقائه فى العزل تخضع لحالته الصحية، ومستمرون فى الكشف حتى الاطمئنان عليه.



وأضافت وزيرة الصحة، أن الوزارة جاهزة لاستقبال المصريين من الخارج وحتي الصين ويدها مفتوحة لاولادها، مشيرة إلى أن مستشفي النجيله جاهزة لاستقبال أي حاله مشتبه بها ولن تغلق إلا بعد إعلان وزارة الصحة العالمية عدم وجود خطورة في العالم.


وأفادت وزيرة الصحة، أنه بالنسبة لموقف مستشفى الحميات بالقاهرة، فدورها ينحصر في معرفه  في حالات الاشتباه إذا ارتفعت حرارة المريض يتم إرسال الي المستشفي المخصصة للعزل او للحجر الصحي.


وأضافت: "مصر من أوئل الدول التي استقبلت دعم منظمة الصحة العالمية، بكواشف الفيروس، والمعدات والأدوية والأجهزة الازمه، بثلاث دفعات لتوفر جميع الإمكانيات، بالإضافة الي تدريب الكوادر الطبية البشرية خارج مصر وإرجاعها مره اخره بالخبرات".


وأكدت وزيرة الصحة، أنه لايوجد مشكله بمخالطه الأهالي العائدين من ووهان الصينية.



واستقبلت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، اليوم الإثنين 17 فبراير، 369 مواطنا مصريا في لحظة انتهاء مدة الحضانة لفيروس كورونا المستجد، بحسب توصيات منظمة الصحة العالمية.


وأعدت وزارة الصحة والسكان، خطة لإخلاء جميع الموجودين في المعسكر المخصص لعزل المصريين العائدين من الصين، هربا من انتشار فيروس الكورونا، حيث تتم عودتهم على مجموعتين، الأولى تتجه للقاهرة فيما تتجه الثانية إلى الإسكندرية.


أكدت وزارة الصحة والسكان الانتهاء من فحص جميع المتواجدين في المعسكر، والتأكد من عدم إصابتهم أو حملهم لفيروس كورونا، مشيرة إلى أن عدد المتواجدين في المعسكر 617 شخصًا، بينهم الأطباء وفريق التمريض والإداريين والسائقين وغيرهم من القائمين على المعسكر.