• الرئيسية
  • الأخبار
  • الصناعة: تشكيل فريق عمل من الخبراء لبحث إقامة شراكة اقتصادية بين مصر وكوريا الجنوبية

الصناعة: تشكيل فريق عمل من الخبراء لبحث إقامة شراكة اقتصادية بين مصر وكوريا الجنوبية

الصناعة: تشكيل فريق عمل من الخبراء لبحث إقامة شراكة اقتصادية بين مصر وكوريا الجنوبية

أعلنت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة،عن الاتفاق مع الحكومة الكورية على تشكيل فريق عمل من الخبراء بالبلدين لبحث إقامة شراكة اقتصادية شاملة بين مصر وكوريا الجنوبية تشمل كافة مجالات التعاون المشترك بما فيها قطاعات التجارة والصناعة والبترول والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتعليم والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.


جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الموسعة التي عقدتها الوزيرة مع  يو ميونج هي وزيرة التجارة الكورية والوفد المرافق لها والتي استعرضت مستقبل العلاقات الاقتصادية بين البلدين وسبل تنمية التعاون التجاري والصناعي  بين مصر وكوريا الجنوبية، حضر اللقاء  احمد عنتر رئيس جهاز التمثيل التجاري والدكتورة أماني الوصال رئيس قطاع الاتفاقات التجارية والتجارة الخارجية و طارق شاش رئيس القطاع المركزي للتخطيط والتعاون الدولي بجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر  حاتم العشرى مستشار الوزيرة للاتصال المؤسسى ويون يوتشول سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة.


وقالت الوزيرة إن مصر وكوريا ترتبطان بعلاقات ثنائية متميزة في كافة المجالات وعلى مختلف الأصعدة، مشيرةً إلى حرص مصر على تعزيز التعاون التجاري بين البلدين والاستفادة من الخبرات الكورية الكبيرة في مجالات تطوير الجامعات التكنولوجية والذكاء الاصطناعي ونقل الخبرات الصناعية الكورية المتطورة للصناعة المصرية وكذا الاستفادة من الخبرات الكورية في مجال تنمية وتطوير قطاع المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.


وأشارت إلى أن تجربة التعاون الرائدة بين مصر وكوريا الجنوبية في مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة قد حققت العديد من النتائج الإيجابية لتنمية هذا القطاع الحيوي بكلا البلدين، مشيرةً الى انه يجري حاليًا اعداد مذكرتى تفاهم بين البلدين في مجال تبادل الخبرات المتعلقة بتنمية قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والاستفادة من التكنولوجيات الكورية المتطورة في هذا المجال وذلك تمهيدًا لتوقيعهما خلال الفترة القريبة المقبلة.


ولفتت إلى أنه يجري حاليًا التفاوض مع الجانب الكوري لتعزيز التعاون المشترك في مجال إنشاء التجمعات الصناعية وتصنيع أجهزة ومعدات لتنمية القطاع الزراعي في مصر،مشيرة إلى حرص الوزارة على تقديم كافة سبل الدعم والخدمات للاستثمارات العاملة بالسوق المصري وبصفة خاصة الاستثمارات الكورية لا سيما وأنها توفر الكثير من فرص العمل والخبرات والتكنولوجيات الصناعية لتطوير الصناعة المصرية.

 

وقالت الوزيرة إن الاستثمارات الكورية في مصر تبلغ حوالي 570 مليون دولار في181 مشروعًا في مجالات الصناعة والخدمات والانشاءات والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والسياحة والزراعة.


وأضافت أن حجم التبادل التجاري بين مصر وكوريا الجنوبية بلغ العام الماضي مليار و595 مليون دولار، مشيرةً الى ان أهم بنود التبادل التجاري بين مصر وكوريا الجنوبية تشمل السلع الهندسية والالكترونية والاثاث والملابس الجاهزة والمنتجات الكيماوية والاسمدة والصناعات الطبية.


ومن جانبها اكدت  يو ميونج هي وزيرة التجارة الكورية حرص بلادها على تنمية وتطوير العلاقات الاقتصادية المشتركة لمستويات متميزة تحقق المصلحة المشتركة للاقتصادين المصري والكوري على حد سواء، مشيرةً الى أهمية العمل خلال المرحلة المقبلة على توسيع التعاون الصناعي ونقل الخبرات الصناعية الكورية المتطورة للصناعة المصرية وانشاء المزيد من الاستثمارات المشتركة.


وأشارت الى ان تحقيق الشراكة الاقتصادية الكاملة بين البلدين من شأنها مضاعفة معدلات التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة بين البلدين الى جانب تفعيل أطر التعاون المشترك في عدد كبير من المجالات ذات الاهتمام المشترك


ولفتت الى ان مصر وكوريا ترتبطان بعلاقات دبلوماسية تمتد لـ 25 عامًا، مشيرةً الى استعداد كوريا لنقل خبراتها الاقتصادية الكبيرة الى مصر بهدف تحقيق الرخاء والازدهار المشترك.