البرهان يبحث مع الرئيس الألماني رفع اسم السودان من قائمة دعم الإرهاب

رئيس المجلس السيادي السوداني عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس السيادي السوداني عبد الفتاح البرهان

ستقبل رئيس المجلس السيادي السوداني عبد الفتاح البرهان، اليوم، الخميس، الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، بالقصر الجمهوري في الخرطوم.


وأكد شتاينماير، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع البرهان، استعداد بلاده لدعم عملية التحول السياسي في السودان.


من جهته، اعتبر رئيس مجلس السيادة السوداني زيارة الرئيس الألماني هي البداية الحقيقة لعودة السودان إلى حظيرة المجتمع الدولي.


وقال البرهان إنه تباحث مع الرئيس الألماني في "كثير من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك والتعاون المستقبلي والدعم الألماني المطلوب للسوداني"، إلى جانب المساندة الألمانية لإزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب والمساعدة تحقيق السلام في السودان.


وكان الرئيس الألماني وصل الخرطوم صباح الخميس، في زيارة رسمية تستغرق يومين يرافقه وفد رفيع المستوى، كما سيجرى الرئيس الألماني مباحثات مع رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك، الخميس، بمجلس الوزراء.


ويتضمن برنامج الرئيس الألماني زيارة متحف السوداني القومي وكلية الأشعة بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا، وسيلتقي بقيادة العمل المدني والمجتمعي، وفقا لوكالة السودان الأنباء (سونا).