قادة مجموعة العشرين: ضخ 5 تريليونات لحماية الاقتصاد العالمي

  • 111
أرشيفية

أكد قادة مجموعة العشرين، في البيان الختامي، ضخ 5 تريليونات لحماية الاقتصاد العالمي.

وقال قادة مجموعة العشرين، في بيانهم الختامي، إنهم ملتزمون باستعادة الثقة في الاقتصاد العالمي وتحقيق النمو.

وجاء في البيان: "التصدي لآثار جائحة كورونا صحيا واقتصاديا واجتماعيا أولوية بالنسبة لنا".

وكلف زعماء مجموعة العشرين وزراء التجارة بتقييم آثار وباء كورونا على التجارة، مجددين الالتزام بالأسواق المفتوحة.

إلى ذلك، تمت الإشارة إلى العمل على تقليل الاضطرابات التي تواجه التجارة وسلاسل الإمداد الدولية.

وأعلن قادة مجموعة العشرين، تأييد الإجراءات التنظيمية المتخذة لحماية النظام المالي، قائلين: "الاستجابة ستعيد الاقتصاد العالمي إلى نصابه".

بالمقابل، شدد القادة على الالتزام بمواصلة العمل لتيسير التجارة الدولية عبر "تدابير قوية وفورية لحماية العاملين والمنشآت الصغيرة والمتوسطة".

وأكد البيان الالتزام بتقديم موارد فورية لصندوق الاستجابة لجائحة كورونا.

وشدد البيان على الالتزام باتخاذ ما يلزم من تدابير لتقليل الخسائر الاقتصادية من الجائحة، مطالباً المنظمات الدولية بتوضيح تأثير الجائحة على الوظائف.

وأشار قادة مجموعة العشرين إلى دعم الإجراءات غير العادية للبنوك المركزية للتعامل مع الأزمة.

إلى ذلك، أكد قادة مجموعة العشرين الالتزام بحماية الأرواح والمحافظة على الوظائف والدخل.