عضو بنقابة الصيادلة يوجه نصائح مهمة للوقاية من كورونا

عضو بنقابة الصيادلة يوجه نصائح مهمة للوقاية من كورونا

قال الدكتور حسن إبراهيم، عضو مجلس نقابة الصيادلة، إن الأدوية التي تحتوي على مركب الهيدروكسي كلوركين، تستخدم منذ سنوات لعلاج الملاريا وبعض أمراض الجهاز المناعي مثل الروماتويد والزئبة الحمراء، منوهًا بان هذه الأمراض لا توجد بنسبة كبير، وحجم انتاجه في السوق يتناسب مع حجم حالات الإصابة. 


وأضاف "إبراهيم"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "همزة وصل" المذاع عبر فضائية "النيل للأخبار"، اليوم السبت، أن أحد الشركات الفرنسية التي تنتج هذا الدواء على مستوى العالم أعلنت رسميًا أن هذه الأدوية تم استخدامها في فرنسا لعلاج كورونا وحققت نتائج إيجابية، وهذا سر إقبال المواطنين على شراءه.


وتابع عضو مجلس نقابة الصيادلة، أن أداء الحكومة المصرية ووزارة الصحة فيما يتعلق بانتشار فيروس كورونا جيد جدًا، منوهًا بان وزارة الصحة ناشدت المواطنين باستخدام كلور تركيز 0.5%، وذلك بوضع مكيال من الكلور على 9 مكيال من المياه لتطهير الأسطح والأرضيات، مشددًا على أن اجتهادات بعض الناس الغير علمية بوضع مواد أخرى على الكلور يؤدي لإنتاج غازات سامة، مع ارتداء كمامة أثناء رش الكلور حتى لا يتسبب في تهيج جهاز التنفس.


وأكد "إبراهيم"، أن أي شخص تظهر عليه أعراض إصابة بالبرد أن يتوجه للطبيب فورًا ولو تشكك في إصابته سيتم توجيه المريض لمستشفى الحميات، مناشدًا المواطن السليم بتطهير يده بكحول بصفة دائمة وارتداء الكمامة في التجمعات والاكثار من شرب المشروبات الساخنة، وعمل غرغرة بمياه وملح وليمون أو خل، ومضغ قرنفل بما يساعد في تقوية المناعة والوقاية من الاصابة بفيروس كورونا. 


وترددت خلال الأيام الماضية الكثير من الشائعات عن سحب الأدوية التى تحتوى على مركب الهيدروكسى كلوروكين من الصيدليات، الأمر الذى نفاه مجلس الوزراء. 


وذكر بيان مجلس الوزراء أن أنباء سحب الأدوية التي تحتوى على مركب " الهيدروكسي كلوروكين" من الصيدليات لاستخدامها لعلاج فيروس كورونا. 


وحذر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، من استخدام تلك ال أدوية دون إشراف طبى.