سفير السعودية فى اليمن يكشف تفاصيل دعوة الحوثيين لمفاوضات في الرياض

العاهل السعودي العاهل السعودي

قال مسئول سعودي رفيع المستوى إن السعودية تجري محادثات يومية مع المتمردين الحوثيين المتحالفين مع إيران في اليمن، ودعت ممثلي الجماعة والحكومة المعترف بها دوليًا في اليمن إلى محادثات سلام في المملكة.


وقال سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن محمد آل جابر، في حديث هاتفي من الرياض لصحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، إن اقتراح إجراء محادثات لإنهاء الحرب ما زال مطروحا على الرغم من تصاعد العنف في مطلع الأسبوع، مضيفا أن الحوثيين لم يستجيبوا بعد للعرض.


وكانت السلطات السعودية قد أسقطت يوم السبت صواريخ باليستية أطلقها الحوثيون على مدينتي الرياض وجازان. ورد التحالف بقيادة السعودية يوم الاثنين بضربات جوية في صنعاء هي الأولى من نوعها في العاصمة اليمنية منذ شهور.


وقال آل جابر إن المسئولين السعوديين تحدثوا مع الحوثيين يوم الاثنين للتأكيد على أن ضربات صنعاء كانت ردا على الهجمات الصاروخية يوم السبت وليس المقصود بها إعادة تصعيد النزاع.


وأضاف آل جابر: "نحن ملتزمون بخفض التصعيد.. نحن مستعدون لوقف إطلاق النار في جميع الأراضي اليمنية إذا قبلوه".




وأوضح أن العرض السعودي للمحادثات في المملكة تم بناءً على طلب من مارتن غريفيثس، مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن.




وكشف آل جابر أنه منذ العام الماضي، كانت هناك مكالمات هاتفية يومية بين مسئولي التحالف بقيادة السعودية والحوثيين.




وقال جابر إن القناة الدبلوماسية افتتحت في سبتمبر الماضي، بعد أن أعلن الحوثيون أنهم سيوقفون ضربات الصواريخ والطائرات المسيرة على الأراضي السعودية.