ممرضة مستشفى دمياط المتعافية من كورونا تكشف كيف تعافت من الفيروس القاتل

ممرضة مستشفى دمياط المتعافية من كورونا تكشف كيف تعافت من الفيروس القاتل

تعد محافظة دمياط، من بين المحافظات التى ظهرت فيها حالات إصابة بفيروس كورونا، كما ارتفع فيها أعداد المصابين من طاقم التمريض خضعوا للعلاج داخل مستشفيات الحجر الصحى. 


 


وقالت ولاء غنيم، ممرضة بمستشفى دمياط العام، والتى غادرت مستشفى الحجر الصحى ببلطيم، بعد شفائها من فيروس كورونا، إن العدوى انتقلت إليها من ممرضة زميلة بعد أن أصيبت لمخالطتها مريضة، وأنها من أوائل الحالات التى عانت من الإصابة بفيروس كورونا، وتلقت العلاج على مدار 15 يوما، منهم 12 يوما بمستشفى 15 مايو وثلاثة أيام بمستشفيات بلطيم المركزى بعد أن انتقلت إليها بصحبة زميلتها نظرا لعدم وجود أماكن بمستشفى 15 مايو وقرار وزارة الصحة بنقل المصابين لأقرب مستشفى إلى أقليمهم.


 


وأضافت أنها قد أصيبت بالفيروس لعدم اتخاذها كافة الإجراءات وأساليب الوقاية المتبعة فى المستشفى، والتى أقرتها منظمة الصحة العالمية